الخميس - الموافق 11 أغسطس 2022م

30 شركة فرنسية تستكشف فرص الاستثمار في قطاع الترفيه بالمملكة

محمد زكى

يستضيف اتحاد الغرف السعودية ممثلاً في مجلس الأعمال السعودي الفرنسي غداً وفداً فرنسياً رفيع المستوى يمثل قطاع الترفيه في فرنسا، وذلك لبحث آفاق التعاون السعودي الفرنسي في مجال الترفيه والمجالات ذات الصلة ومناقشة تعزيز الاستثمارات والتبادل التجاري وتبادل وجهات النظر حول القضايا التي تهم قطاع الأعمال في البلدين.

يضم الوفد الفرنسي 30 من أصحاب الأعمال وكبرى الشركات الفرنسية العاملة في قطاع الترفيه في مجالات مدن الألعاب الترفيهية وصناعة المنتجات الرياضية والألعاب الإلكترونية وبناء المدن الترفيهية والاستشارات والبنوك المتخصصة في تمويل القطاع والتراث الثقافي والإنساني.

ومن المتوقع أن يشارك في اللقاء نحو 100 من أصحاب الأعمال والشركات السعودية المتخصصة في قطاع الترفيه بجانب اللجنة الوطنية للترفيه في اتحاد الغرف السعودية، وذلك لبحث فرص عقد الشراكات التجارية والاستثمارية بين الجانبين السعودي والفرنسي والوقوف على الفرص المتاحة في قطاع الترفيه بالمملكة.

وأكد اتحاد الغرف السعودية أهمية زيارة وفد شركات الترفيه الفرنسية لتوثيق الشراكة بين المملكة وفرنسا في هذا القطاع الاقتصادي المهم والاستفادة من الفرص الاستثمارية الواسعة التي يوفرها، وتوطين الخبرات والتجارب الدولية الرائدة.

وتأتي هذه الزيارة في ظل التطورات التي يشهدها قطاع الترفيه بالمملكة في ظل رؤية المملكة 2030، حيث من المؤمل أن يصل إسهام قطاع الترفيه مع القطاعات المرتبطة به بحلول 2030م إلى 4.2 % من الناتج المحلي، وإفراز 450 ألف فرصة عمل دائمة ومؤقتة، كما أدخلت تحسينات كبيرة على بيئة الاستثمار بالقطاع بما في ذلك إطلاق “التأشيرة السياحية الإلكترونية” كما حقق قطاع السياحة نمواً بنسبة 14%، وتضاعفت أعداد الشركات العاملة في قطاع الترفيه؛ ليصل عددها إلى أكثر من 1000 شركة، كما تم توفير آلاف الوظائف للمواطنين من خلال القطاع ومواسم الترفيه، لتصبح بذلك المملكة في مكانة متقدمة كدولة قائدة ورائدة ومحرك حقيقي لنشاط الترفيه بالمنطقة ووجهة عالمية للسياحة والترفيه.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك