الأربعاء - الموافق 08 فبراير 2023م

وزير النقل يتفقد محطة مترو السادات بعد إعادة تشغيلها

قام المهندس هاني ضاحي، وزير النقل ، بجولة تفقدية لمحطة مترو السادات بعد افتتاحها، صباح الأربعاء.

ورافق «ضاحي» المهندس على الفضالي رئيس الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق حيث تفقدا كافة التجهيزات التي تم تزويد المحطة بها لتأمينها.

والتقى الوزير عددا من الركاب الذين أعربوا عن سعادتهم لإعادة افتتاح المحطة لتقليل التكدس الذي كانت تشهده محطة الشهداء.

وقال «ضاحي»، في تصريحات لـ«المصرى اليوم»، الأربعاء، إنه يعتذر للركاب عن إغلاق المحطة، موضحا أن ذلك جاء للانتهاء من جميع إجراءات التأمين الخاصة للركاب، مؤكدا أن أمن الراكب هو أولوية رئيسية لوزارتي النقل والداخلية، مؤكدا حرص الوزارة على العمل على راحة الركاب وتوفير كافة التجهيزات لتأمينهم.

ووجه «ضاحي» الشكر إلى جميع العاملين في مترو الأنفاق ووزارة الداخلية على الجهد الذي بذلوه حتى تعود محطة مترو السادات إلى صورته الجميلة.

من جانبه، قال اللواء سيد جاد الحق، مساعد وزير الداخلية لشركة النقل والمواصلات، إن قرار إعادة المحطة جاء بعد أن اطمأنت وزارة الداخلية على جميع الإجراءات التأمينية الخاصة بتأمين الركاب، مشيرا إلى أنه تم وضع أكثر من 60 كاميرا ثابتة ومتحركة في جميع أرجاء المحطة، موضحا أن هناك غرفة مراقبة، يوجد بها 12 شاشة ترصد تحركات الركاب على الأرصفة وأنفاق المحطة.

وأكد اللواء جمال الطاروطي، مساعد وزير الداخلية للدفاع المدني، أنه تم تركيب وحدات إطفاء في جميع أنحاء المحطة، بحيث تتم عملية الإطفاء بشكل فوري في حالة حدوث آي حريق.

وأوضح «الطاروطي» أن كاميرات المراقبة ستساعد أجهزة البحث الجنائي بالمحطة على ضبط آي عناصر إجرامية أو خطرة تقوم بأي أعمال سرقات للركاب في المحطات، موضحا أنه تستطيع الكاميرات تحديد الشخص المتلبس بجوده عالية.

وقال المهندس على فضالي، رئيس الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق، إن نحو 300 ألف راكب يستخدمون محطة مترو السادات يوميا في عملية التبادل بين الخطين الأول والثاني، كما أنها تخدم العاملين في المصالح الحكومية في وسط البلد.

وأضاف «فضالي»: أن «الافتتاح جاء بعد التأكد من جميع الإجراءات التأمينية بالمحطة»، مشددا على أن الشركة بالتنسيق مع شرطة النقل والمواصلات لن تسمح بوجود آي باعة جائلين بالمحطة أو أي أعمال تسبب مساس بأمن الراكب.

وغادر الوزير المحطة في قطار الخط الثاني حتى محطة العتبة حيث استقل بعدها قطارا إلى محطة أرض المعارض في طريقه للوزارة.

وكانت وزارة النقل أصدرت بيانًا، الثلاثاء، ذكرت فيه أن قرار فتح محطة مترو السادات جاء بعد الاجتماعات التنسيقية مع وزارة الداخلية، والتأكد من تحقيق كل الإجراءات الخاصة بشروط الحماية المدنية وبأنظمة الحريق وتأمين بوابات الدخول والخروج بأجهزة الإكس راي والبوابات الإلكترونية وكاميرات المراقبة.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك