الخميس - الموافق 22 أكتوبر 2020م

وزيرة التضامن الاجتماعي: قريباً.. بروتوكول تعاون مع البنك المركزي وشركات المحمول لصرف مزايا برامج الاجتماعية عبر المحفظة الإلكترونية

 

القباج: الآلية الجديدة يستفيد منها 10 ملايين مواطن مجانا وتمثل أكبر شبكة للصرف على مستوى الجمهورية لمنع الزحام والتكدس

القباج: المحفظة المالية تتيح سداد جميع فواتير الخدمات الحكومية وتحويل رصيد من المحفظة لأخرى وشراء السلع والخدمات

 

محمد زكى

تُوقّع وزارة التضامن الاجتماعي قريبا بروتوكول تعاون مع البنك المركزي والجهاز القومي لتنظيم الاتصالات ممثلاً عن شركات المحمول الأربعة العاملة في مصر؛ لصرف المزايا للمستفيدين من برامج الحماية الاجتماعية وأهمها؛ المعاشات، وإعانات تكافل وكرامة، ونفقة المطلقة من بنك ناصر الاجتماعي وذلك باستخدام المحفظة الالكترونية، للاستفادة من مبادرة البنك المركزي التي تتيح للمواطنين الحصول على البطاقات المدفوعة مُسبقاً ومحَافِظ الهاتف المحمول مجاناً، ودون أي رسوم لمدة 6 أشهر.

وقالت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي إن هذا الاتفاق يأتي تتويجا لمباحثات استمرت لمدة ثلاثة أشهر مع مسئولي البنك المركزي وجهاز تنظيم الاتصالات وبالتعاون مع البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة؛ حيث تعمل وزارة التضامن حاليا على تنفيذ خطة متكاملة لتطوير منظومة صرف برامج الحماية الاجتماعية، لتُواكب استراتيجية الحكومة والبنك المركزي الخاصة بتطوير الاقتصاد القومي التي من ركائزها الأساسية التوسُّع في استخدام وسائل وقنوات الدفع الإلكتروني، من أجل التحول إلى اقتصاد رقمي يحد من الاعتماد على الدفع النقدي (الكاش)، وتحقيق الشمول المالي بضم غير المتعاملين مع البنوك؛ للاستفادة من الخدمات المصرفية وعلى رأسهم المستفيدين من برامج الحماية الاجتماعية والذين يقدر عددهم بنحو 10 ملايين مستفيد وفي نفس الوقت الحصول على مستحقاتهم المالية بطريقة سلسة وأكثر أمانا، مشيرة إلى أن الدفع الإلكتروني يُعد أيضا أحد الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة للوقاية من انتشار فيروس كورونا.

وأوضحت الوزيرة أن المحفظة عبارة عن محفظة افتراضية على التليفون المحمول تُوضع فيها الأموال، ويمكن من خلالها دفع الفواتير والشراء وتحويل واستقبال الأموال، دون استخدام الكاش ودون حاجة إلى وجود حساب بنكي لمستخدم هذه الخدمة.

وأكدت الوزيرة أن فتح المحافظ الإلكترونية للمستفيدين من برامج الحماية الاجتماعية المختلفة سيعتمد على وسائل التعرف الإلكترونية الخاصة بكل بنك وشركة محمول مشاركان في المبادرة، وسيتاح صرف المساعدات من أي فرع بنكي أو ماكينات ATM البالغة نحو 15 ألف ماكينة أو من جميع فروع الأربعة شركات لخدمات التليفون المحمول والتي تقدر بنحو 4500 فرع تتواجد في جميع أنحاء مصر، بالإضافة لمنافذ هيئة التأمينات وفروع مكاتب البريد، وهو ما يعني استخدام أكبر شبكة لصرف الأموال على مستوى الجمهورية، وهو ما سيسهم في منع التكدس والزحام نهائيا.

ولفتت القباج إلى أن استخدام المحفظة الإلكترونية للهاتف المحمول سيتيح العديد من الخدمات للمنتفعين ببرامج شبكات الأمان الاجتماعي؛ مثل الصرف النقدي للمساعدات والنفقة والمعاشات من المحفظة الإلكترونية للهاتف المحمول، وتسيير التحويلات المالية من حساب المحفظة إلكترونية إلى حساب محفظة أخرى من محافظ الهاتف المحمول، وتسهيل إجراء جميع المعاملات اليومية لشراء السلع والخدمات، مع إمكانية سداد جميع فواتير الخدمات الحكومية من كهرباء ومياه وغاز بطريقة آمنة وسريعة ودون الحاجة للخروج من المنزل، وأيضا إعادة شحن رصيد مالي للهاتف المحمول خصما من رصيد المحفظة.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك