الثلاثاء - الموافق 07 فبراير 2023م

وجهك خلف الجريدة .. بقلم /عادل عبد الرازق

إنتهيت من الجريدة
أغلقت الجريدة
فكان وجهك خلف الجريدة
عينان عصفورتان
وأنف كالكمان
وشفتان كصدح وتغريدة
وفنجان القهوة بين يديك
والقهوة تبتسم وسعيدة
وصدر يفوح بالفل والياسمين
في معجزة فريدة فريدة
وأغنية فيروزية خلف أذنيك
أسطورة للرحبانية جديدة
وقصيدة نزارية على شفتيك
ما أروعها يا سيدتي من قصيدة
وأنا أمسك بالجريدة
ووجهك خلف الجريدة
لوحات موناليزا كثيرة وعديدة
تنظر لي من كل الإتجاهات
تأخذني لبلاد السحر البعيدة
وفجأة تقومين من على المقعد
وتتركين كل المقاعد وحيدة
وتتركينني يا سيدتي وحدي
في قلبي آهة
وفي شفتي تنهيدة
فأقرأ في الجريدة
أخباراً غير هامة
وأشياءاً غير مفيدة
فقد أخذتي معك
يا سيدتي كل اللحظات السعيدة
ووجهك يبتعد ويبتعد
ويتلاشى من خلف الجريدة
***

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك