الأحد - الموافق 29 مايو 2022م

هيئة التراث تطلق فعاليات “نقوش” في منطقة الرياض.. لتفعيل المواقع التراثية

محمد زكى

تطلق هيئة التراث فعاليات مشروع تفعيل الأصول التراثية “نقوش”، والذي يستمر لمدة شهر كامل في منطقة الرياض، ويتضمن أنشطة تراثية ثقافية وإبداعية متنوعة، تهدف إلى إضفاء روح جديدة على المواقع التراثية بالمنطقة.
وستقام فعاليات المشروع على مسارين ، أولهما مسار (المجمعة – الغاط) والمسار الثاني (الجبيلة – سدوس)، حيث تشمل المواقع التراثية مجموعة من الفعاليات، منها سوق الحرفيين والعروض التراثية التقليدية ، واللقاءات والجولات الثقافية التي تتناول حكايا تاريخ هذه الأماكن وموروثاتها الأصيلة، إضافة إلى تفعيل برامج خاصة بالأطفال، تتضمن الألعاب الشعبية القديمة وورش العمل التراثية.
كما تستعرض التفعيلات الحرف اليدوية، إلى جانب تجربة الزوار لتذوق الأطباق التقليدية في العديد من المواقع، مع التعريف بطرق تحضيرها لارتباطها بالتراث غير المادي، واستعراض جماليات مواقع التراث العمراني بعروض الصوت والضوء على واجهاتها.
وفي محافظة الغاط سيتاح زيارة قصر الإمارة، حيث سيُفعل مجلس القهوة، والاستمتاع بجولات ثقافية في قرية الغاط التراثية، وقصر الأمارة وتقديم ورش تراثية للأطفال.
وفي محافظة المجمعة، سيتاح للزوار خوض تجربة مميزة بمشاهدة النجوم، والاستمتاع بها من قمة جبل “منيخ” باستخدام التليسكوب، وزيارة معرض “تأليف” في قصر العسكر التراثي، والذي يحتوي على مجموعة من الكتب التي تتحدث عن تاريخ المجمعة وعمرانها وتراثها المادي وغير المادي.
كما يستعرض المشروع في بلدة سدوس تجربة تراث عمراني نوعية تسرد تأثير المعماري كرستوفر هانكة” على طراز بناء بلدة سدوس عن طريق معرض مصور ، ” والعودة إلى الماضي من خلال “جلسة مسيان” وهي عبارة عن منطقة استجمام بين مزارع النخيل، تقدم فيها الضيافة، وسط أجواء مثالية لتبادل الأحاديث والاستمتاع بالموقع، كما تسجل مبادرة “عام القهوة السعودية” حضورها عبر تفعيلات متعددة في عدة من المواقع، وذلك لإبراز قيمة القهوة السعودية ودلالاتها الثقافية والاجتماعية باعتبارها رمزاً ثقافياً يرتبط بقيم الكرم والضيافة السعودية الأصيلة.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك