السبت - الموافق 03 ديسمبر 2022م

هندى:تنمية سيناء طريق الخلاص من العناصر الارهابية والقضاء عليهم نهائياً

هندي

أكد: محمدعبدالمجيد هندي، رئيس الاتحادالمصرى للعمال والفلاحين انتشار البؤر الإجرامية وتجار المخدرات والعناصر الجهادية التنظيمية

والتكفرية، نتيجة عدم استغلال أرض سيناء فى المشاريع التنموية وزرعها بالبشرسيناء فى عهد الرئيس المخلوع مبارك تعرضت لتهميش فى كافة خدماتها الأمنية والحدودية والحيوية وانتشرت فيها المعاقل الإرهابية وتزايدات بشكل كبير بعد تولى الرئيس المعزول مرسى الحكم حتى أصبحت سيناء بؤرة إرهابية”. وأشار هندي إلى ضرورة تحويل سيناء إلى منطقة حرب تفرض فيها الأكمنة الأمنية المشددة على أعلى مستوى وبدء الحكومة فى اتخاذ خطوات جادة نحو العمل الحقيقى فى التنمية حتى تتحول إلى منطقة صناعية كبرى وبإعمار سيناء وزرعها بالبشر سيحقق البعد الامنى لسيناء بدلا من كونها مطمعا لاسرائيل وكل والعناصر الارهابية والاجرامية ولنا تجربه فى حرب 73 لم يستطيع الاسرائيليون دخول السويس او الاسماعيليه لوجود ( المقاومه الشعبية) كما ان الجيوش النظاميه لاتستطيع الحرب بالمدن .الامر الذى يقضى حتميه زراعة سيناء بالبشر ولا شك ان مصر تحتاج الان إلى مشروع قومى كبير يساهم فى حدوث طفرة فى الهيكل الاقتصادى ليحقق طفرة تنموية فى الاقتصاد الوطنى من خلال تنوع الانشطة التجاريه والصناعة والزارعيه والسياحيه واستكمال للتنمية المستدامه ولا ارى ان يتم تقسيم سيناء الى مناطق وسط سيناء تكون منطقة صناعه. والمنطقه بين وسط سيناء والساحل منطقه زراعيه. والساحل منطقة تجارة حره دوليه وسياحيه يكون لها بعد اجتماعى يوفر حوالى 7 مليون فرصة عمل لابناء الوطن مما يسهم فى الحد من مشكلة البطاله ليعيد رسم الخريطه السكانيه بمصر وعلينا ان نحافظ على آمن مصر القومى قبل ومصر فوق كل اعتبار اولاً ونرفض اى تدخل فى الشأن المصرى من اى جهة خارجية ثورة الشعب تهدم اى اتفاقيات دولية او محلية خاصة ان كانت الاتفقيات تجور على حق الوطن وعلى السيادة المصرية البداء فى تنمية سيناء فوراً لينعم كل ابناء الوطن بخيرات البلاد فضلاً عن مد اليد لدول الجوار فخير سيناء يكفى شعوب العالم وعدم تنمية سيناء خيانة عظمة فى حق الوطن والشعب

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك