الجمعة - الموافق 05 مارس 2021م

هل لك حبيب !

*- كن من أولياء الله واحباؤه الذين لا
خوف عليهم ولاهم يحزنون ، وأجعل
هدفك الأسمي والأفضل دائما أبدا هو
حب الله تعالي بقوله في القرآن الكريم :
( يحبهم ويحبونه ) .
*- ليس العجيب من قوله يحبونه ولكن من
قول سبحانه وتعالى يحبهم ، فهو الذي
خلقهم ورزقهم وتولاهم وأعطاهم ثم
يحبهم ، ولكن كيف ؟
*- أنظر إلي قوله عز وجل :
( قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ).
*- فاتباع النبي محمد صلى الله عليه وسلم :
جالبة لمحبة الله جلا جلاله في عليائه ،
فإن أحبك سبحانه كما قال في قصة النبي
موسي عليه السلام :
( وألقيت عليك محبة مني ).
*- فما راك أحد إلا وأحبك ،
فهل تحبه ؟ !
لذا .
هيا نغير العالم كله معا لأفضل دائما .
عليكم وعلينا بطاعة الله ورسوله ،
وحسن معاملة الآخرين دون النظر
إلى اديانهم أو الوانهم أو لغاتهم أو
اجناسهم لأنهم بني
الإنسان مثلك تماما .

 

 

مع تحياتي دكتور فريد مسلم .
مدرب دولي محترف وكوتش
واستشاري معتمد في القيادة
بالكاريزما

التعليقات