الأحد - الموافق 14 أغسطس 2022م

()()()( هدير . . . في سفر الغربة )()()() الشاعر طارق فايز العجاوي

اين اليمام وأين الشدو والوتر
أين الهوى والشذا والمرج والشجر
وان اعذب ما يبغاه مغترب
ربع اذا غاب عن ساحاتهم ذكروا
كانت تفوح فغيبها النوى فنات
وظل منها لنا الاطلال والصور
هنا الروابي التي غازلتها زمنا
جن الشجي بها والعود والسمر
وكم صبرت على وجع تصارعه
فحن منك على اوجاعه السفر
ظلم على الم. صبر على وجع
دمع على وطن. يجري بك القدر
حتى هجرت من الأيام لذتها
كما ترجل من أيامك الحذر
زرعت في كل ساح نبتة ينعت
عطرا يفوح منها الند والزهر
نثرت من عطرك الفواح نفح شذا
فطاب منه ومن عطر الهوى العمر
وصرت تجمع من مرج الهوى ادبا
ينور الزهر او تعلو به الغرر
جن القريض على ما بحت من شذر
ومن حناياك شعت بينها الدرر
هناك بين مروج اللوز حفحفة
من النسيم زكا من عطرها الثمر
يا واحة الشعر اين الغار نجمعه
ام جف عندك منه الجذر والزهر
قرضت في الكرب. كم ضلت بنا سبل
فوسع الفكر ما قد ضيق البشر
تمتد حتى كأن الأرض باحتها
فلا تضيق على ابناءها الحجر .

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك