الجمعة - الموافق 24 سبتمبر 2021م

ندوة (التواصل الحضاري في مصر) دار الكتب باب الخلق

كتب :- محمد زكي

وسط لفيف كبير للعديد من السادة الوزراء والسفراء وأساتذة الجامعات والمفكرين والفنانين أقامت دار الكتب المصرية بباب الخلق أمس ندوة

التواصل الحضاري في مصرالتواصل الحضاري في مصر3

(التواصل الحضاري في مصر )وتأتي هذه الندوة في إطار أحتفالات وزارة الثقافة بذكرى ثورة يوليو. كان يحاضر الندوة أ.د ممدوح الدماطي أستاذ الآثار المصرية ووزير الآثار السابق وتحدث عن طبيعة المجتمع المصرى وتطورة عبر العصور بدأء من العصر الفرعوني وحتي العصر الحديث وقال أن خلال هذا التطور يظل الطابع المصري مميزاً في موروثة الحضاري وتظل الأجيال تتوارثها وتظل باقية ولم تندثر تماماً ودون أن ندرك ذالك ليس ذلك فحسب بل ساهمت الحضارة المصرية في التأثير على كثير من الشعوب والأمم من خلال مفردات الحضارة المصرية في شتى العلوم و الفنون حتي الثورات المصرية المتعاقبة تشابهت في أسبابها وأهدافها ونتائجها. كان يدير الندوة أ.د شريف شاهين رئيس مجلس إدارة دار الكتب والوثائق القومية وتحت أشراف أ عايدة عبد الغني المشرف العام على دار الكتب بباب الخلق وكان من الحضور معالي وزير الثقافة حلمي النمنم وأ.د خالد العناني وزير الآثار وأ.د هاني هلال وزير التعليم العالي وسعادة السفير محمد العرابي وزير الخارجية الأسبق ورئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب والسفير محمد حجازي والفنان حسن كامي وأ.د أحمد مرسي وأ.د مشيرة كامل. . وقالت عايدة عبد الغني أن الهدف من الندوة هو إبراز قوة المجتمع المصري عبر العصور وتماسكة وتواصل تلك الحضارات حتي الآن. فيما كلف الأستاذ حلمي النمنم بعقد مثل تلك الندوات بشكل شهري علي أن تسمي الندوات التذكارية أو المحاضرة التذكارية ويكون الهدف منها أستنهاض عزيمة المجتمع وأننا نحتاج أن نثق في ذاتنا الوطنية. وفيما قال أ.د ممدوح الدماطي أن الدولة المصرية القديمة كانت في قمة قواتها ولم تعتدي على أي دولة أخري لإنها هي مهد الحضارة ولازالت تعلمنا حتي الآن وكان هناك الكثير من المداخلات من :- أ.د خالد العناني السفير محمد العرابي أ.د هاني هلال أ.د أحمد مرسي ومن جميع الحضور حيث كانت أجواء أحتفالية رائعة.

التواصل الحضاري في مصر1 التواصل الحضاري في مصر2

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك