الإثنين - الموافق 18 يناير 2021م

من مذكرات سوسو الحقوق محفوظةً S. B رسالة الى وطني

لا لن نموت وإن نموت
لن نموت مرتين
هي ميتة واحدة
لا احتضار
هي شمعة تضاء في كل مزار
هي الإختيار
وأنا وأنت وقبرنا ومن يمتلأ أكفاننا
وبإختصار
سنختار موتنا ألطوعي وعلى طريقتنا
وهذا إقرار لا بل قرار
ورغم رغم
إرادة الأقوياء وشيمة الذبح افتخار
وسنعانق الموت وكما النحل يعانق الأزهار
وكما تتعانق الأم أطفالها
أطفالها الصغار
وكما
ولن ترهبنا
سماسرة الطاعون وساسة القتل
وحراس المدار
وأنا وأنت
وتيك المعابد أجسادنا القرابين
ومن
ومن يُطعم للنار
وفتات لعظام يقتاتها الكلاب وعلى امتداد وطن
وليس من حوار
وصلاة ودعاء والناس الطيبون
وأحزان وآه
ودموع
وأناشيد
انتحار
وسؤال
لصبية ينامون أرصفة الدمار
ترى من أين
بنبع دجلة في النهار
ترى من علم الشمس فلسفة النوم على الجدار
ترى
ولم نزل
أغانينا الموجعة في كل ليلة لتطول
وليطول معها الأنتظار
وليطول الإنتظار
أحمالنا أوجاعنا وما تبقى من وعويل وصراخ
وبرار وذئاب ووحوش وشجار
وليس من قادمين
واللاحياة
وأنا وأنت
ورحلة اللاعودة الى الغد
يوم كنا أحرارا وأولادا يلعبون ونداءات لباعة تملأ الجوار
والأصدقاء والطرقات وابتسامة هنا وابتسامة هناك
وأنا وأنت
وما تبقى من جراح
وأمس لا زل يصر على البقاء تاريخا معذبا وأحلاما لا ترى النور وآت ويبقى في سدرة المجهول ورجاء وعبث وطواغيت
وانكسار
وإن موتي لتحيا
وللموت سوار
وللموت سوار
وللموت سوار
وأنا وأنت
الشاعر عبد الكريم سلامة
الملقب بكريم أبو تصري

التعليقات