الأربعاء - الموافق 17 أغسطس 2022م

من تكونين .. بقلم / عادل عبد الرازق

يا امرأة
لم ألمح مثلها
بين الألاف
والملايين
إمرأة
لم يخلق شبيهها
بين نساء العالمين
ماذا عنك أقول
وكل أبجديات العالم
تستعصي على قلمي
ولا تلين
أسطورة فرعونية
أهرام ومراكب نيلية
حدائق بابلية
حضارات أشورية
مرافىء بيروتية
ومروج سورية
وسواحل أحلام
وتراثات تونسية
أنت كل العالم
أنت كل الدنيا
البلدان والطرقات
والشوارع والميادين
إحترت بجنسيتك
أية جنسية
أعرفك مصرية
رأيتك سورية
أحسستك لبنانية
شعرتك تونسية
وظننتك مغربية
وقالوا جزائرية
إحترت واحترت واحترت
واحتار قلب المسكين
أنت سيدة السيدات
أنت التي لا تتكررين
أنت كل نبؤات العرّافات
والعرّافين
يا ضحكة
في زماني الحزين
يا سماء لا تمطر
غير الفل والياسمن
من تكونين
من تكونين
هل أنت من كوكب أخر
أم من نسل الحور العين
عيناك عصفورتان
شفتاك وردتان
وفي صدرك كل الرياحين
من تكونين
أأنت أسطورة مسحورة
أم أنك من نسج خيال العاشقات
والعاشقين
عطرك ثائر
غادر
قادر
لا يهدأ
لا يستكين
بحرك ما فيه غير الغرقى في عشقك
يا سيدتي والمفقودين
في محراب عيونك
كل العشاق يصلون
حتى الوثنيين
من تكونين
من تكونين
أنت مواسم عمري
وفصول زماني
وأنت اللحظة
والحين
أنت الدنيا
يا سيدتي
أنت الأغنيات الفيروزية
على أوتار القلب
تترددين
أنت الأشعار النزارية
على سطور الروح
تكتبين
من تكونين
من تكونين
حين تضحكين
أنت الكون والعالم
لو تبتسمين
في فنجان قهوتي
كالسكر تذوبين
في سماء دنيتي
كالنجوم تتلألين
في كل شوارع مدينتي
تتصورين
تتجسدين
تمر الأيام والأيام
وأنت تتوسدين
كل أسرّة قلبي
ومخادع الشرايين
من تكونين
من تكونين
هل اخترعتك أنا
أم أنك سرّ
لا يفهم
لا يبين
أنا لا أدري شيئاً
غير أنك امرأة
ليس منها نسخة أخرى
في كل نساء العالمين
***

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك