الثلاثاء - الموافق 19 يناير 2021م

من أجل بطولة ناجحة .. بقلم :ياسمين مجدي عبده

أيام قليلة وتحتفي مصر المحروسة بعرسها الرياضي الأول في عام 2021 فتستضيف خلال الأيام القادمة بطولة كأس العالم لكرة اليد للرجال السابعة والعشرين وفي صريح العبارة أكتب مقالي هذا أولا لأرفع القبعة لجموع السادة المسؤولين وعلى رأسهم الراعي الأول لنا الرئيس السيسي الذي يصر على أن مصر قوية رغم كل الرياح المعاتية هذا لأنه بالرغم من أنه يحارب في أكثر من جبهة ما بين الارهاب وما بين كورونا التي شنت هجومها على العالم في أواخر العام قبل الماضي فيصر على إقامة جميع الفعاليات والاحتفالات والبطولات في مواعيدها المقررة
في إطار هذا يا سادة يا كرام أتقدم لجمهور ومؤازري المنتخبات التي ستشارك في المونديال ببعض النصائح التي لابد الأخذ بها في تلك الفترة من أجل الاستمتاع بالمباريات وخروج البطولة بشكل يليق باسم وسمعة مصرنظراً لما شاهدناه على شاشات التليفزيون من استعدادات على قدم وساق من لهذا الحدث الفريدوبالطبع يا سادة أولى تلك النصائح تتعلق بكورونا اللعين حتى نخرج من تلك البطولة سالمين وبأقل أقل الخسائر أن نتبع تعليمات السادة المسؤولين بكل إخلاص وتفاني من لبس الكمامات الواقية واتباع مبدأ التباعد الاجتماعي والتطهير المستمر بالوسائل المطهرة وعدم الملامسة والمصافحة وعدم لمس اي شيء باليد أو وضعها على الوجه
النصيحة الأخرى يا سادة يا كرام تتعلق بالأخلاق الحميدة والروح الرياضية التي يجب أن نتحلى بها جميعاًبالطبع نحن خلف منتخبنا القومي ومعه قلباً قالباً فعندما يكسب مباراة نفرح ولكن عندما نخسر لا يصح أن ننفعل بشكل لا يليق بمصر أمام العالم هنا لا أخاطب الجمهور المصري وحده فقط بل أخاطب جموع الجماهير التي ستؤازر فريقها من كل حدب وصوب وأرجو منكم يا شباب عدم تكسير أو تخريب المنشآت الرياضية والصالات الجديدة والملاعب التي تعب فيها من أنشأها أنشئت خصيصا من أجل البطولة وربما نستخدمها فيما بعد لكن كلنا نعرف كم تكلفت من المليارات من أجل شكل حضاري تنبهر به جموع الوفود الآتية لتشجيع فرقها في تلك البطولة الكبيرة فنحن على أعتاب استقبال اثنين وثلاثين فريقاً بالأجهزة الفنية والجماهير التابعة لهم وهنا نقوم بتعويض الموسم السياحي نوعا ما الذي فقدناه جراء الجائحة التي اجتاحتنا واجتاحت العالم أجمع ولا نغفل العربات والاتوبيسات التي ستنقل الفرق والجماهير من وإلى الصالات فهي جديدة خصيصاً للمونديال فأرجو عدم العبث بها والحفاظ على شكلها وهيكلها من الداخل حتى نهاية البطولة ولا نغفل أن نشكر الشركة الراعية للبطولة على رعايتها والتفكير وتدبير كل صغيرة وكبيرة للبطولة وأتمنى أن يكونوا قد اتخذوا كل الاحتياطات والتدابير الوقائية لعدم مرض أي فرد من ضيوفنا أو أبناءنا بهذا الفيروس فبالله عليكم يا شباب أستحلفكم أن تحافظوا على تلك المنشآت والعربات الناقلة وحضور المباريات بعقل وحكمة واحترام والتشجيع يكون بهدوء دون شغب دون تخريبلأنه أولاً وأخيراً في وجهكم أنتم يا مصريين

التعليقات