الأحد - الموافق 11 أبريل 2021م

مركز علماء الصحوة يناشد الرئيس فتح سفارة في لاتفيا

إسماعيل : نسعي لدعم الاقتصاد المصري ونأمل في نشر ثقافة السلام ودعم الصداقة بين الشعوب
قامت مؤسسة “المركز الإسلامي لعلماء من اجل الصحوة” بتهنئة دولة لاتفيا بعيد الاستقلال المئوي وذلك في إطار دور المؤسسة العمل على التقارب بين الشعوب ونشر ثقافة السلام والمحبة وفقا لميدان عملها.

وبمناسبة العيد المئوي لدولة لاتفيا تناشد مؤسسة ” المركز الإسلامي لعلماء من اجل الصحوة (أيسيسر ICSR)” السيد رئيس جمهورية مصر العربية المشير “عبد الفتاح السيسي” العمل علي رفع مستوي التمثيل الدبلوماسي لمستوي سفير مصري مقيم بدولة لاتفيا خاصة في هذا العهد الجديد الذي تسعي فيه القيادة السياسية للانفتاح على العالم.

كما تتطلع المؤسسة خلال الفترة المقبلة الي زيارة دولة لاتفيا بصحبة وفدا شعبيا مشكل من عدد من الاقتصاديين والإعلاميين لتوقيع اتفاقيات وبرتوكولات تعاون في مجالات الصداقة بين الشعوب والعمل على دعم التبادل الاقتصادي بين مصر ولاتفيا من خلال مساعدة رجال الاعمال المصريين لفتح أسواق جديدة بلاتفيا خاصة وان الشعب اللاتفي البلطيقي يتمتع بقوة علميه وثقافية واقتصادية وأيضا. وفي هذا الصدد صرح د. محمد إسماعيل السيد سفارة في لاتفيا رئيس مؤسسة “المركز الإسلامي لعلماء الصحوة” أن اهتمام المركز بإقامة علاقات شعبيه واقتصادية مع لاتفيا يرجع لفهم المركز الجيد لدوره الوطني في دعم تحسين صورة مصر لدي العالم وطمأنه المستثمر الأجنبي وجذبه لمحاور التنمية في مصر خاصة وان لاتفيا هي بوابة اقتصادية وتجارية وثقافية كبيرة لأوروبا.
وأضاف إسماعيل انه يأمل ان تقوم السفيرة إيفت شولتا سفيرة دولة لاتفيا بالقاهرة بالسعي لتبادل الخبرات بين المجتمع الأهلي اللاتفي والمجتمع الأهلي المصري بهدف تعميق الصداقة بين الشعوب ونشر السلام والتسامح الديني، والسعي لرفع معدلات التبادل الاقتصادي والتجاري بين البلدين مما سيكون له اكبر الأثر في دفع عجلة التنمية بين الدولتين.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك