الخميس - الموافق 06 أكتوبر 2022م

مركز الملك سلمان للإغاثة يشيد بشراكته مع مفوضية الأمم المتحدة للاجئين ومنظمة الصحة العالمية لإغاثة ملايين المحتاجين حول العالم

محمد زكى

أشاد المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على المركز الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة بالشراكة الاستراتيجية القوية التي تجمع مركز الملك سلمان للإغاثة بكل من مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين ومنظمة الصحة العالمية، وما نتج عنها من مشاريع إنسانية وإغاثية استفاد منها ملايين المحتاجين والمتضررين في مختلف دول العالم، معرباً عن تطلعه بتوسيع آفاق التعاون بما يخدم العمل الإنساني والإغاثي ويُسهم في التخفيف من معاناة اللاجئين والنازحين وذوي الاحتياج.

جاء ذلك خلال لقاء عُقد أمس في العاصمة البولندية ، بين مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، ومفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، ومنظمة الصحة العالمية، بحضور سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية بولندا سعد بن صالح الصالح.

من جانبه نوّه مستشار المفوض السامي وممثل المفوضية الإقليمي خالد خليفة بدعم المملكة المُقدّم عبر المركز للاجئين في مختلف دول العالم، مشيداً بعلاقات التعاون الوثيقة بين المركز والمفوضية لمساندة الدول والشعوب المحتاجة والمتضررة في مختلف الأزمات والمحن.

من جهتها أعربت ممثلة منظمة الصحة العالمية في بولندا بالوما كوتشي، عن امتنانها وتقديرها للجهود التي تبذلها المملكة ممثلة بمركز الملك سلمان للإغاثة والتي كان لها الأثر الملموس في حفظ حياة الملايين من المحتاجين واللاجئين وتلبية احتياجاتهم، مبدية إعجابها بكفاءة مركز الملك سلمان للإغاثة في المجال الإنساني والإغاثي والتي اكتسبها خلال فترة وجيزة.

تناول اللقاء علاقات الشراكة الإستراتيجية وسبل تعزيزها، كما جرى بحث عدد من الموضوعات في إطار العمل المشترك، من بينها البرامج والمشاريع الإنسانية التي تستهدف اللاجئين والنازحين حول العالم، إلى جانب دعم الاستجابة الإنسانية للاجئين القادمين من أوكرانيا إلى بولندا ودول الجوار.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك