الإثنين - الموافق 21 أكتوبر 2019م

محكمة القضاء الإداري تنظر اليوم دعوى إسقاط عضوية خالد يوسف من البرلمان

تستأنف الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري، برئاسة المستشار يسرى الشيخ، نائب رئيس مجلس الدولة، اليوم الأحد، الدعوى المقامة من سمير صبري المحامي، لإسقاط عضوية المخرج خالد يوسف من مجلس النواب.

وأكد صبري في دعواه، لم تخل مسيرة خالد يوسف من الأزمات حتى بعد أن ترك مجال العمل الفني واتجه للسياسة ولاحقته عدة فضائح، وطالبت الدعوى بوجوب إسقاط عضويته في مجلس النواب، لافتقاده أهم شرط لاستمرار العضوية وهو شرط حسن السمعة.

وغادر النائب خالد يوسف مطار القاهرة الدولى متوجها إلى العاصمة الفرنسية باريس في فبراير الماضي، وذلك بعد ساعات من تمكن الأجهزة الأمنية من إلقاء القبض على الممثلة منى فاروق وشيما الحاج، بتهمة ارتكاب فعل فاضح عقب تداول فيديو جنسي لهما والذي انتشر بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد كشفت منى فاروق وشيما الحاج في اعترفاتهما، أن الفيديو المتداول لهما تم تصويره من جانب المخرج الشهير أثناء ممارسة الجنس معهما، وقالت إحداهن فى التحقيقات الأولية إن المخرج أحضر شخص ادعى أنه شيخ، وشاهدين، وادعى أنه تزوجها، موضحة أنها اكتشفت تعرضها للنصب من جانب المخرج؛ وأشارت إحدى الممثلات المقبوض عليهما، أن المخرج الشهير هو من طلب منها ممارسة الشذوذ.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك