الإثنين - الموافق 28 نوفمبر 2022م

مأساة «الخمرة السامة» تهز المغرب

محمد زكى

ارتفعت حصيلة وفيات فاجعة “الكحول السامة “بمدينة القصر الكبير، شمال غربي المغرب، من 15 قتيلا إلى 19، الأربعاء وفقا لسكاي نيوز.

وفي هذا الصدد، ذكر مصدر أن 4 أشخاص آخرين يقعون في العناية المركزة بكل من مدينتي القصر الكبير والعرائش، جراء مضاعفات المشروب الكحولي.

وقال مصدر محلي إنه صباح الأربعاء تم نقل 9 جثثت إلى مستودع الأموات بمستشفى القصر الكبير.

تساقط الضحايا تباعا

وكان سكان مدينة القصر الكبير استيقظوا على فاجعة تساقط ضحايا الكحول السامة تباعا، واحدا تلوا الآخر، منهم من توفي بمجرد احتساءه الخمر في الشارع وآخرون في صباح اليوم الموالي.

ويروي مصدرنا، أن سكان المدينة فوجئوا بخبر وفاة عدد من المواطنين بسبب تناولهم مادة كحولية تسمى بمسكر “ماء الحياة” الذي يطلق عليه بالاسم العامي المغربي اسم “الماحيا” وهو خمر يصنع بطريقة يدوية يحتوي على عدة مواد منها التين والعنب، بالإضافة إلى استعمال مواد مخدرة.

التحقيقات مستمرة

في غضون ذلك، أوقفت السلطات الأمنية رجلا في الثامنة والأربعين من عمره يشتبه في أن يكون قد باع المشروبات الكحولية السامة للضحايا.

وأسفرت التحقيقات التي أجراها الأمن عن توقيف ابن المشتبه فيه أيضا، نظرا لدوره في ترويج المشروبات الخطيرة على الصحة.

ولدى القيام بعملية تفتيش، تمكن عناصر الأمن من حجز 49 لترا من الكحول المهربة التي يشتبه في أن تكون مسؤولة عن وقوع عدد كبير من القتلى.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك