الإثنين - الموافق 26 يوليو 2021م

لدى مغادرته المملكة.. وزير الأوقاف المصري يثمن للمملكة عنايتها بكل ما يخدم الإسلام والمسلمين بالعالم

محمد زكى

أكد معالي وزير الأوقاف رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بجمهورية مصر العربية الدكتور محمد مختار جمعه، أن المملكة ومصر تواجهان التطرف والجماعات الإرهابية المتطرفة بقوة لما تشكله من خطر داهم على الدين والوطن، وتعملان على خدمة الدين وبيان أوجه يسره ووسطيته وسماحته، مشيراً إلى أن العمل على اجتثاث الفكر المتطرف وتجفيف منابعه أمر واجب، ويتطلب التضافر.

وثمن معاليه، للمملكة العربية السعودية عنايتها بكل ما يخدم الإسلام والمسلمين في العالم، ويحقق مصالح المسلمين ونصرة قضاياهم.

وقال: في تصريح صحفي لدى مغادرته المملكة: إن مصالح الأوطان من صميم مقاصد الأديان، ولابد للدين من دولة قوية تحمله وتحميه وترفع رايته عالية، وليس قتلاً وتخريبًا ودمارًا كما تفعل الجماعات الإرهابية وعناصرها المجرمة.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك