السبت - الموافق 17 أبريل 2021م

لدعم الاستقرار الاقليمى والسلام العالمى: سلطنة عُمان وألمانيا تبحثان التطورات الأخيرة في المنطقة يوسف بن علوي: نأمل أن تكون ألمانيا ضمن الدول الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الدولي *ألمانيا تؤكد علي اهمية الدور والجهد الذي تبذله سلطنة عُمان لإرساء السلام في المنطقة

علم سلطنة عمان

كتب :- محمد زكي

تواصل سلطنة عُمان   القيام بأدوار مهمة تنفيذا لمبادرات السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان التي تسهم  في تعزيز التعاون الدولى.

في هذا الاطار  التقى يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في سلطنة عُمان   مع الدكتور فرانك شتاينماير وزير الخارجية الألماني . تم خلال اللقاء الذي عقد   في برلين التشاور حول التطورات الأخيرة في المنطقة و القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك مع بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية.

من جانبه قال يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في مؤتمر صحفي مشترك إن السلطنة تقدر الدور الألماني في حل القضايا الإقليمية وخاصة دورها البارز في الملف النووي الإيراني والاتفاق الأخير الذي تم التوصل إليه. وأضاف  نأمل أن تكون ألمانيا ضمن الدول الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الدولي حيث إن ذلك سيُمكنها في أن تلعب دوراً مهماً لحل الأزمات الدولية. وأشار إلى أن السلطنة وألمانيا لديهما آراء مُتطابقة على الصعيد الإقليمي وأن هناك توجها عالميا نحو التوصل إلى حلول دبلوماسية ودولية.

وأعرب وزير الخارجية الألماني عن سعادته بالدور والجهد الذي تبذله سلطنة عُمان   لإرساء السلام في المنطقة وإلى تطلعه للعمل من اجل مستقبل أفضل للمنطقة وباستمرار التشاور وتبادل الآراء .

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك