الجمعة - الموافق 28 يناير 2022م

لا تقتربي أكثر .. بقلم َ: عادل عبد الرازق

لا تقتربي أكثر
فأنا يا سيدتي لا أتحمل
لا أقدر
أتوه في غيبوبات عطورك
يا سيدتي وأتوتر
أسير في دروب عينيك
أرتبك
وأتعثر
يمرجحني رحيق شفتيك
فأثمل
وأتخدّر
وأحتار في سحرك أحتار
أكثر وأكثر
وأكثر
أستحلفك يا سيدتي
أن لا تقتربي أكثر
ماذا أفعل أمام الفل والياسمين
وما حيلتي
مع المسك والعنبر
حتى ألوان فستانك
صرت لا أميزها
أهى باللون الأحمر
أم الأخضر
أم الأصفر
لا أدري
مهما صرت أنظر
وأنظر
كل ما فيك يا سيدتي
يسحر ويسحر ويسحر
وأنا موقفي صار
يا سيدتي أخطر
لا حيلة لي ولا أمر
وفي حيرة لا تقدّر
وكأني في قارب صغير
يجوب أبحراً وأبحر
يبحر
ولا يبحر
وكأني في سراب
لا ينتهي
لا يتبعثر
أو في حلم
لا يكتمل
ولا يتفسر
وكأني كلمة
تبحث أين مكان الأسطر
حتى مشاعري
صارت يا سيدتي
لا تشعر
من أنت أخبريني
أمرأة من كوكب أخر
أم أنت خيال يتصوّر
أساحرة يا سيدتي
أم أسطورة فرعونية
أعمق من استيعابي
وأكبر
مسجون أنا في سحرك
لا يفرج عني
ولا أتحرر
أرجوك يا سيدتي
أن لا تقتربي أكثر
يكفيني ما أنا فيه
إني أذوب
أتكسر
أتأرجح في الهواء
أفقد أنفاسي
وأخسر
والمشهد مستمر
المشهد متكرر
بين الرياح والعواصف أنا
وأجواء تمطر
ولا تمطر
غاية الحيرة
قمة التوتر
أستحلفك يا سيدتي
لا تقتربي أكثر
***

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك