الجمعة - الموافق 24 سبتمبر 2021م

في ختام عام المرأة .. دار الكتب تستعرض جهودها فى تمكينها

محمد زكى

أعلن السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى بأن عام 2017 عامًا للمرأة، وقد أخذت دار الكتب والوثائق القومية على عاتقها إقامة عدد من الفعاليات التي  تعكس الدور الفاعل للمرأة ومساهمة الهيئة في تمكينها.

وقد رأينا أنه من واجبنا الاجتماعي والوطنى أن نقدم للشعب المصري موجز ما أنجزناه فى مجال تمكين المرأة ، فقد قامت الهيئة بتكريم العاملات بمركز الترميم بدار الكتب لجهودهن في ترميم مصحف عثمان وكان الفريق بأكمله من السيدات. كما تم مراعاة نسبة تمثيل المرأة في كل ندوات وفعاليات دار الكتب سواء كمتحدثات أو مستفيدات من البرامج التدريبية المختلفة.

و تعتبر الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية من قطاعات وزارة الثقافة التي تتميز بتمثيل مشرف للمرأة في المناصب القيادية حيث تتولى الدكتورة/ نيفين محمود رئاسة الإدارة المركزية لدار الوثائق، و تتولى الأستاذة عايدة عبد الغنى الإشراف على دار الكتب في باب الخلق ، بالإضافة إلى تولى سبعة موظفات مناصب مديري عموم وعدد من مديري الإدارات بالهيئة من السيدات، كما تم إنشاء المكتب العلمي الاستشاري لرئيس مجلس الإدارة بعضوية خمسة من الموظفات واثنين من الموظفين بالهيئة، بالإضافة إلى عضوية ثلاثة من السيدات فى مجلس إدارة الهيئة.

وفيما يتعلق بالأنشطة والإصدارات فقد أصدرت الهيئة عددًا من الأعمال الفكرية من تأليف وتحقيق سيدات ومن أرز تلك الأعمال الجزء الرابع من كتاب ” محاضر مجلس شورى النواب للهيئة النيابية الرابعة 1881-1882″. الكتاب هو دراسة أعدتها الدكتورة سعيدة حسنى. وقامت الهيئة  بتكريم الفنانة إنعام الجريتلى عن مجمل أعمالها ودورها في التنوير من خلال إذاعة البرنامج الثقافي.  كما قدمت المكتبات الفرعية عددًا من الدورات التدريبية للفتيات والسيدات شاملة تعليم اللغات الأجنبية والحاسب الآلى والكروشيه وفنون الطهي مع ندوات عن دور المرأة و مكانتها فى الحضارتين المصرية القديمة والإسلامية. كما أقامت مكتبة 15 مايو العامة ندوة عن فقة النساء .

و أقام مركز تحقيق التراث بدار الكتب موسمًا ثقافيُا كاملاً بعنوان ” المرأة فى تراثنا العربى” شمل عدة ندوات من أهمها الندوة التى أقيمت يوم الخميس الموافق 6/4/2017 بعنوان : المرأة والبيئة العربية . أدار الندوة الدكتور عبد الحميد مدكور، وتحدث فيها الدكتور أحمد فؤاد باشا العميد الأسبق لكلية العلوم جامعة القاهرة، عضو مجمع اللغة العربية والمجمع العلمي المصري.  تناولت الندوة دور المرأة العربية في تراثنا العربي و التراث العالمي ، كما ألقت الندوة الضوء على نماذج مشرفة لعالمات عربيات بارزات دوليًا مثل العالمة السعودية الدكتورة حياة سندي المتخصصة في مجال التكنولوجيا الحيوية ورئيس معهد التخيل والبراعة وهى مؤسسة غير ربحية تهدف إلى ريادة الأعمال في الشرق الأوسط، وقد تم اختيارها في عام 2009 ضمن أفضل 15 عالم في مختلف المجالات من المتوقع أن يساهموا في تغيير العالم ، كما أنها سفيرة لليونسكو في العلوم. بالإضافة إلى العالمة المصرية مها عاشور عبد الله وهى متخصصة في فيزياء الفضاء وقد أصدرت ما يزيد على 100 بحث، والدكتورة مناهل ثابت من اليمن أستاذة فيزياء الكم وقد أسست شركة  smart tipsللاستشارات والتي تم اختيارها كعبقرية العام في 2013 عن قارة آسيا.

هذا و تقيم الهيئة احتفالية سنوية كبرى في عيد الأم لتكريم الأم المثالية بين الموظفات و العاملات ، تقديرًا للدور الذى تقوم به الأم العاملة وإيمانًا بأن عمل المرأة لا يؤثر سلبًا على أمومتها.

 

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك