الخميس - الموافق 20 سبتمبر 2018م

فنانة تسكن الألوان والألوان تسكنها .. سارة آرميا زكي

 

د. حاتم العنانى

{ ليس الحياة بأنفاس نرددها * إن الحياة حياة الفكر والعمل }

الفنانة سارة آرميا زكي فنانة تشكيلية ومصممة عرائس وديكورات الفوم .. تمتلك موهبة
جعلتها تحلق إلى فضاء واسع سعيا لتحقيق جملة من الطموحات والآمال التي تسيطر عليها.

سارة فنانة مبدعة … تصوغ الإنسان والزمان والمكان بالألوان . تأتيها الأفكار من أحلامها ومواقف تثير خيالها . الوطن يعنى لها الإبتسامة والفرح والآمال وأنشودة الحياة ..

فنانة عشقت الرسم .. أبدعت فى لوحاتها وأعطتها كل محبتها، فأنتجت أجمل الأعمال واستطاعت أن تصل بفنها إلى العالم .

جعلت من إختبارها للمواضيع تجليات لهواجس روح الفنانة المدافعة عن كيانها .

الذي يريد فهم شخصية سارة يجدها في لوحاتها وأعمالها الفنية فهي تعبير عن ذاتها..عن أحاسيسها .

الفنانة / سارة آرميا زكى من مواليد محافظة الشرقية عام 1986 وانتقلت مع والديها للعيش بمحافظة الوادي الجديد في عمر الثلاثة أعوام وأتمتت دراستها الثانوية هناك ثم التحقت بكلية الفنون الجميلة جامعة المنيا حيث التحقت بقسم التصوير الجداري وتخرجت عام 2008 … بتقدير عام جيد جدا .

عادت بعد التخرج مرة أخرى لمحافظة الوادي الجديد حيث عملت كمعلمة لمادة التربية الفنية وفي تلك الأثناء كانت تعمل بشكل تطوعي مع المحافظة والمجلس المحلي كمهندسة جداريات وديكور … مما اتاح لها تكملة مشوارها في الفن التشكيلي وعمل عدد من المعارض المحلية بالاشتراك مع عدد من زمايلها الفنانين وآخرها معرض بالعيد القومي للمحافظة والذي افتتحة كل من السيد المحافظ اللواء / محمد الزملوط والفنان / وحيد البلقاسي والفنان / محمود الببلاوي والفنان العالمي / مصطفى بكير … ومعرض بجمعية مرضى السرطان بمدينة الداخلة والذي افتتح بواسطة سفيرة دولة التشيك .

فنانة تسكن الألوان كما تسكنها الألوان ..إحساسٌ مرهف يمزج الواقع بالخيال .. صاحبة ريشة وقّادة، بألوان وخطوط تحاكي الأمجاد، حملت الإحساس .. تحمل لوحاتها جمال مشاعرها ..

تمتاز أعمالها الفنية بالغنى اللوني فهي بالرغم من ميلها إلى التبسيط استطاعت أن تشد المتأمل لأعمالها إلى فضاءات ملونة زاهية وتركته متسائلا بذات الوقت باحثا عن أجوبة.

خرج الفن الذى يشغل أفكارها أعمالاً فردية وبانورامية، تحاكي الواقع بطريقة مدهشة، وكأنها نحاتة متفردة بالموضوع والمضمون.

اتجهت لتعلم صناعة عرائس الفوم منذ عام 2014 … كانت تتابع كل البرامج الفنية التى تتعلم منها الأعمال الفنية …. أتقنت صناعتها وأضافت وطورت بها الكثير خلال ثلاث سنوات .

تستوحي أفكارها من الطبيعة وتعشق التراث بأنواعه فتظهر أعمالها بشكل مبتكر..فهى من هواة الإبتكار والتجديد …. تتّسم أعمالها بالأناقة والذوق الرفيع

من يُلقي نظرة على أعمالها منذ بداية مشوارها الفني سيوقن بلا أدنى شك أنك مُصممة موهوبة .

عشقت المشغولات اليدوية وأصبحت بارعة في تصميم العرائس بالفوم الملون

تلقت الإعجاب من الأهل والأصدقاء والتشجيع على الإستمرارية وتحويل تلك الهواية إلى عمل احترافي وعملت صفحة على الفيس بوك لتسويق العرائس .

عقب عمل الصفحة ونشر أشكال العرائس والديكورات وجدت إقبال حافل على تصميمات العرائس وأيضا الكثيرمن الأفكار لاستغلالها كشكل جمالي وأيضا توظيف للاستخدام في العيادات الطبية والمنازل وصالات الجيم والمناسبات السنوية كرأس السنة وشهر رمضان كذلك أعياد الميلاد وأيضا تصلح لكل المجالات والوظائف … فطالما استهوتها صناعة العرائس والابتكار في أشكالها المختلفة وألوانها المبهجة …

تتطلع كثيرا لتطوير هذا الفن وهذة الصناعة في مصر لأنها تستحق الإهتمام ..فالعرائس
والألعاب هي الصديق الأول لكل طفل ويجب صنعها بعناية وحب ..

حاصلة على شهادة تقدير تقدير من مؤتمر المرأة العربية العاملة … وأخري من المجلس المحلي لمحافظة الوادي الجديد وأربع شهادات تقدير من وزارة التربية والتعليم وإحدى عشر شهادة تقدير من مديرية وإدارة التربية والتعليم بمحافظة الوادي الجديد

بهذا المجهود وبهذا الفن الراقي المميز أصبحت اسما لامعا في عالم الفن.

التعليقات


Fatal error: Allowed memory size of 41943040 bytes exhausted (tried to allocate 32 bytes) in /home/alfaraen/public_html/wp-includes/wp-db.php on line 1889