الجمعة - الموافق 30 أكتوبر 2020م

فليكن الآن الوداع .. بقلم / عادل عبد الرازق

كفانا يا سيدتي ما أضعنا
كفانا يا سيدتي ما ضاع
قد سئمت معارك العشق
ومللت التحدّي والصراع
سنوات ونحن نصارع
الألام والأنين والأوجاع
مشينا كل الدروب
وما وصلنا إلا للضياع
كتبنا الوعود والعهود
وكانت نهايتنا الوداع
فلا تسألي من منا خان
ولا تسألي من منا باع
نحن كنا ضد أنفسنا
من الألف للياء وبالإجماع
فلنفترق في صمت
فليكن الآن الوداع
***

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك