الأحد - الموافق 14 أغسطس 2022م

فلنقل الوداع .. بقلم / عادل عبد الرازق

فلنقل الوداع
فلنقل الوداع
فكل ما بيني وبينك
يا سيدتي ضاع
في طرقات الألام
في مدائن الأوجاع
قواربنا اليوم تبحر
بين الموج
بلا شراع
كريشة بين مخالب الريح
لا تملك إلا الإنصياع
للمجهول
للغموض
للضياع
لا نذكر من منا الذي اشترى
ولا من منا الذي باع
لا نذكر من اختار الصمت
ومن الذي
أشعل الصراع
من كان يمارس الصدق
ومن يمارس الخداع
كل ما نعرفه أننا انتهينا
وكل ما بيننا
يا سيدتي ضاع
فلنقل الوداع
فلنقل الوداع

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك