الجمعة - الموافق 01 يوليو 2022م

على هامش زيارة سمو ولي العهد.. “المواصفاتُ السعوديةُ” والمعهد القومي المصري للجودة يُوَقِّعَانِ برنامجَ تعاونٍ فنيٍّ

محمد زكى

وَقَّعَتِ الهيئةُ السعوديةُ للمواصفات والمقاييس والجودة برنامجَ تعاونٍ فنيٍّ في مجالات الجودة وتطبيقاتها، مع المعهد القومي للجودة بجمهورية مصر العربية، وذلك على هامش الزيارة التي قامَ بها صاحبُ السموِّ الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء – حفظه الله – لجمهورية مصر العربية.
ووَقَّعَ البرنامجَ الفني من جانب المواصفات السعودية معالي محافظ الهيئة الدكتور سعد بن عثمان القصبي، فيما وَقَّعَ من جانب المعهد القومي للجودة رئيسُ مجلس الإدارة الدكتور محمد عتمان، ويهدفُ البرنامجُ إلى تعزيز الشراكة الإستراتيجية وزيادة التبادل التجاري بين البلدين، وضمان جودة المنتجات والخدمات، وتعزيز التعاون في المجالات المتعلقة بالجودة.
ويستهدفُ البرنامجُ وضعَ أطرٍ للتعاون المشترك في عدة مجالات؛أبرزها تبادل الخبرات والمعلومات والبيانات والدراسات والأبحاث العلمية في مجالات الجودة ونظمها وتطبيقاتها والممارسات الدولية المتعلقة بها، إلى جانب التعاون لتطوير المواصفات القياسية ذات العلاقة.
وتأتي هذه الاتفاقيةُ ضمن إطار التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري المُوقَّع بين المملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية، وتنفيذًا للتوصيات الصادرة عن اجتماعات اللجنة السعودية المصرية المشتركة التي تؤكدُ أهمية تعزيز التعاون بين البلدين في مجال المواصفات والمقاييس والجودة.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك