الإثنين - الموافق 10 ديسمبر 2018م

علامات استفهام بقلم – عادل عبد الرازق

تقبليني ترفضيني
تناديني تودّعيني
ماعدش يفرق عندي شىء
ولا عدت خايف م النهاية
دي الشموس تاهت في الطريق
والنجوم بتدوّر عالبداية
تقبليني ترفضيني
تناديني تودّعيني
ماعدش يفرق عندي شىء
علامات استفهامك يا مدينتي
كترت ليه
أحزانك وألامك وحكايتي
كل ده ليه
ده انا كنت عاشق لون عيونك
وعيونك كانت محراب
كنت حرف جوّه لونك
وحارس قدّم كل باب
تقبليني ترفضيني
تناديني تودّعيني
ماعدش يفرق عندي شىء
لا الضلام
ولا الألام
ولا الطريق
ما عادش يفرق أي شىء
***

التعليقات