الإثنين - الموافق 28 نوفمبر 2022م

ضبط المتهم وبدء التحقيقات .. تفاصيل «خطف واغتصاب ملكة جمال مصر»

محمد زكى

أحالت جهات التحقيق المتهم أ.أ. ف 31 سنة، يعمل صاحب معرض مفروشات ومراتب وسمسار عقارات في واقعة خطف واغتصاب ملكة جمال مصر إلى محكمة الجنايات، إذ إنه في يوم 4 / 2 / 2022 بدائرة قسم التجمع الأول محافظة القاهرة، خطف بالتحايل المجني عليها. ن.أ.ع، وهي إحدى المتسابقات في مسابقة ملكات الجمال، بأن أوهمها بانتظار أحد أصدقائها بمحل سكنه لحل الخلافات التي نشبت بينهما، فأمنت له واستدرجها إلى مسكنه، وما أن وصلا حتى اقتادها عنوة وأوصد بابها قاصدًا من ذلك إبعادها عن أعين الناس، واحتجزها في ذلك المكان لعدة ساعات، ولم يطلق سراحها إلا عقب ارتكابه الجرائم موضوع الاتهامات  .

وقد اقترنت بتلك الجناية جناية أخرى هي ذات الزمان والمكان أنه واقع المجني عليها بغير رضاها، بأنه وعقب اقتيادها إلى داخل مسكنه حسر عنها ملابسها كاشفا عورتها التي تحرص على صونها وحجبها عن الأنظار، وجثم فوقها، وأقام معها علاقة غير شرعية، قاصدا إشباع رغباته الجنسية على النحو المبين بالتحقيقات، الأمر المعاقب عليه بالمادة 267/4 من قانون العقوبات.

 التحقيقات  جاءت كالتالي :

أحال المحامي العام الأول لنيابة القاهرة الجديدة الكلية المتهم بخطف الفائزة بملكة جمال اللطافة والأناقة العالمية خطيبة أحد الإعلاميين بقناة شهيرة ومقدم مهرجان شهير بالإذاعة والتليفزيون والاعتداء عليها إلى الجنايات.

اعترافات ملكة جمال مصر الضحية
س/ ما تفصيلات بلاغك ؟

وقالت ملكة جمال مصر في التحقيقات،”اللى حصل إن أنا كنت مدعوة في مهرجان الإذاعة والتليفزيون المصري الذي أقيم بمسرح طيبة مول اللي في مدينة نصر، بصفتي حاصلة على لقب ملكة اللطافة بمسابقة ملكة الأناقة العالمية، ويوم حفل الختام للمهرجان أنا روحت الساعة الخامسة مساء، والمهرجان ده خطيبي مذيع بقناة شهيرة هو اللي كان هيقدم الحفل الختامي، وقابلته أثناء فعاليات المهرجان”.

بداية القصة

وتابعت”خطيبي كان معاه واحد صاحبه فوقفت معاهم، وسلمنا على بعض، وانا كنت شوفت صاحبه ده قبل كده مع خطيبي ، وسابنا علشان يشوف شغله ، و فضل لازقلي و قعد يقولي انا عايز اتصور معاكي، واتصور معايا على الريد كاربت ، وبعد كده قالي هاتي ايدك أمسكها عادي فانا مرضيتش و خليت المصورين يمسحوا الصور، وبعد ما قعدنا على الترابيزة ، فجأة واحدة اعرفها من الميديا شافتني في الكافيتريا ، فلقيتها بتطلب تتصور معاي وعلشان انا معرفهاش قوي جات تسلم عليا وطلبت رقمي فانا مليتها رقم موبايل وفوجئت بصاحب خطيبي بيسجل الرقم كمان و بعتلي رساله وهو كتب الرقم على موبايله ، وبعدين قولتله انت ليه اخدت رقمي فقالي علشان لو عوزتي حاجة تكلميني في أي وقت فأنا قمت مسحت رقمه وبعد كده جه خطيبي و ندا علی صاحبه وخده على جنب”.

واستطردت”بعد كده جالي صاحب خطيبي تاني وقعد يقولي قد ايه هو معاه فلوس وانه دفع لخطيبي فلوس الحلاق هشام ربيع عشان يظبطوا قبل المهرجان وان خطيبي لما اخده على جنب طلب منه الحزام الكلاسيك بتاعه، و بعد كده دخلنا المسرح، وانا قعدت على الكرسي بتاعي في الصف الثاني و بعدين لقيت صاحب خطيبي جه قعد جنبي بعد ما شاور لخطيبى انه يعديه عند كراسي الفي اي بي و جه قالي معلش اصلي معرفش حد غيرك ، فلما خطيبي شافه من على المسرح نزل قالي قربي وقالي هو ليه قعد جنبك قولتله هو اللي جه أنا معرفش ، وبعد كده ندا على صاحبه وقاله مرات اخوك خلي بالك منها، فقاله دي في عنيا، والمهرجان ابتدی و کرموني”.

المهرجان خلص وخطة المتهم بدأت
وتابعت:”بعد ما المهرجان خلص، طلعت بره و كان معايا بنوته من الميديا وصاحب خطيبي اتعرف عليها، واخد رقمها، و بعدين لقيت صاحب خطيبي قالي هاتي تليفونك، وراح كتب رقمه واتصل بيه، وسألني قالي هو ده رقم غير بتاع الواتس اب علشان انا كلمت الرقم بتاع الواتس اب لقيته مقفول، و قالي أن خطيبي قالي امشيكي بشياكة فحاولت استفهم منه ، فقالي امشي بس دلوقتي وانا هكلمك افهمك.

مغادرة المهرجان
انا روحت مشیت و اتصلت بخطيبي، لقيت موبايله مقفول ، واخدت عربيتي و بنت الميديا علشان اوصلها ، ووصلتها محطة مترو كلية البنات ، وانا بوصلها لقيت صاحب خطيبي بيتصل بيا ، ورديت عليه فسألني عن مكاني ، وهروح فين ، فقولتله انا راجعة الزقازيق ، فسألني هروح الزقازيق منين، ولما عرف اني برجع من طريق السويس طلب مني اني استناه عند البنزينة اللي بعد البوابة على طول على اليمين، و استفسرت عن السبب اللي عايز يقابلني بسببه فقالي ان خطيبي في مشكلة كبيرة و مصيبه وانه هيحكيلي لما يشوفني وقعد يتابع معايا وانا في الطريق لحد ما عديت الكارته – بوابة تحصيل الرسوم – لقيته كلمني قالي انا شوفت عربيتك اقفي على جنب ، فعدى جنبي وقالي امشي ورايا.

بداية اللقاء أمام شقته
وأكدت في تحقيقات النيابة،”نزل من العربية و قالي تعالي نقعد جوه فالمكان كان مقفول، راح قالي انا اعرف الناس اللي هنا كلها ودخلنا وجابلي قهوة ، وقعدنا ، وسألته في ايه ، راح قالي ان موبايله فصل ، فقالي تعالي نروح على البيت زي ما خطيبك قالي فانا رفضت، وهو قالي أن خطيبي قاله يكلمني ويخليها تسبقني على البيت وقالي ان خطيبي زمانه وصل على البيت فروحت معاه ولما وصلت عملت تحديث للعنوان و بعت لنفسي لوكيشين وفضلت قاعدة في العربية، ولقيت صاحب خطيبي بيقلي ان النور والع قولتله هو خطيبي معاه المفتاح فقالي ايوه، فقولتله انا هكلمه ، ولقيت موبايله لسه مقفول ، فقالي اكيد ماشحنهوش او اخد الواصلة البايظه اللي معاه ، فنزلت من العربية بصيت على عربية خطيبي ملقيتهاش، فقولتله امال فين عربيته قالي هتلاقيه راكنها بعيد، وهو كمان ركن بعيد فسألته ليه قالي علشان محدش من اصحابنا يعرف ان احنا هنا ، فقولتله خلاص اطلع انت واديني خطيبي على التليفون وانا اطلع ، راح قالي حاضر و دخل العمارة غاب خمس دقايق و جه قالي أن خطيبي لسه مجاش، وقالي اطلعي استنيه احسن ، فانا رفضت، وقولتله انا هستنى خطيبي في بنزينة شيل اوت اللي بعد البوابات بتاعة كارفور ولما ييجي بلغه، وروحت اركب عربيتي لقيتها عطلت مش بتدور، فرحت معاه بعربيته على هناك، ودخلنا محل ماستر و شربنا قهوة”.

التخطيط لإيقاع الضحية
وتابعت: “خلال الوقت ده طلع عمل مكالمة ورجع قالي محمد وصل البيت وموبايله فصل على طول يلا نروحله ، و قعدت احاول اكلمه ولكن موبايله مقفول ، وقولتله اطلع و اديني خطيبي على التليفون ، فطلع ونزل قالي ان خطيبك تعبان وصمم اني اطلع وقعد يقولي انا اصلا حسيبكم لوحدكم وهروح انا الرحاب، وفي الاخر وبعد تردد طلعت، فتح الباب فدخل ونادي علي خطيبي وردد خطيبتك جت، فقولتله انده فقالي ما تخشي بقى.

دخول الضحية إلى منزل المتهم
وأوضحت،” بعدها لقيته زقنى جوه الشقة، وقفل الباب بالمفتاح و شال المفتاح في جيبه، فانا خوفت و قولتله هو خطيبي فين قالي خطيبك مش جاي اصلا، وقالي بالزوق كده لحد ما اخش اعلق الجاكيت اقلعي جزمتك بالزوق و اقعدي بدل ماجي اقلعها لك بالعافية فجريت على باب الشقة و قولتله افتح علشان ماعملكش مصيبة ، قالي لو قعدتي تصوتي من هنا للصبح محدش هيلحقك، فروحت حاولت اتصل بحد بالتليفون علشان ينجدني راح اخد مني التليفون و ضربني بالقلم ووقعني على الكنبة ، و جه بعد كده قالي انا اسف ،انا ازاي عملت كده و قرب مني و حط ايده على شعري و قعد يبوس على شعري و يتأسف ، و قالي انا مش هعملك حاجة و قالي تعالي نلعب لعبة، واداني تليفوني و فاتحه بالعافية و قالي نتكلم واتس اب احسن ، لقيته باعتلي على الواتساب انا زعلان منك ، فقلت له بصوتي ليه فقالي كلميني على الوتس آب أحسن ، فكتبت له ليه فقالي انتي عارفة!

محاولة الضحية الهروب
وتابعت:”طلعت من الشات علشان أحوال اكلم حد فسحب مني التليفون وقالي مش أنا قلت لك متكلميش حد وشدني من شعري وقالي أنتي واضح انك عاوزة اتعامل معاكي بالعنف فقلت له هلم عليك الناس و على البلكونة وحاولت افتحها فشدني من شعري ووقعني على الارض وشالني وحطني على الكنبة وقلعني الجزمة وقالي ان تليفون صاحبك اتفتح خلينا نشوف هو فين وعمل التليفون بتاعي وضع طيران وكلم خطيبي قاله انت فين فقله وصلت الرحاب مع صاحبتي قاله تمام وقفلوا المكالمة.

إرغام وتهديد الضحية
وأكدت” المتهم قالي :”أنا هولع جب سيجارة حشيش ” فقلت له انا مش بشرب أنا عندي مزق على الرئة فقالي انتي مبتشربيش فقلت له انا بشرب سجاير خفيفة وانا مش عايزة اشرب خالص فقالي ايوه واضح انك مش بتشربي بس أنتي بالعافية هتشربي، فجابني من شعري وحاول يحط السيجارة دي في بقى وانا مرضتش فراح ضربني بالقلم على وشي وكتفيني ودخلني على الأوضة.

قرار الإبلاغ عن الواقعة
قعدت مترددة ابلغ ولا لاء علشان أهلي وسمعتي وكمان والدتي تعبانة وبعد كده رحت على القسم امبارح فقالوا تعالي النهارده وأنا إمبارح برضوا كلمت منظمة المرأة ورحت ليهم الساعة التاسعة الصبح وبلغت هناك باللي حصل.

جاء بأمر الإحالة أن المتهم صاحب معرض مفروشات ومراتب وسمسار خطف بالتحايل المجني عليها ن. ع مضيفة طيران وملكة جمال مصر بأن أوهمها بانتظار أحد أصدقائها خطيبها والذي يعمل إعلاميا بإحدى القنوات ومقدم مهرجان شهير بالإذاعة والتليفزيون بمحل سكنه لحل الخلافات التي نشبت فيما بينهما فأمنت له واستدرجها إلي مسكنه وما إن وصلا حتى اقتادها عنوة وأوصد الباب قاصدا من ذلك إبعادها عن أعين الناس واحتجزها في ذلك المكان لعدة ساعات ولم يطلق سراحها إلا عقب ارتكابه جريمته.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك