الخميس - الموافق 05 أغسطس 2021م

صفتك

*- أرجو منك إلا تفرح بصفتك بين الناس .
*- فإن ابوجهل في قريش كان صفته « أبا الحكم » .
*- يعني أبو الحكمة ، يعني صاحب القرار الصائب .
*- ولكن وصفه الله من فوق سبع سماوات أنه أبو جهل .
ويرجع ذلك اتبعه هواه وتكبره وظلمه
لذلك ارفع من قيمة الله تعالى ورسوله
من خلال طاعته في إفعل ولا تفعل علي
أرض واقعك … فعندئذ تدخل في معية
الآيةالكريمة .
« رضي الله عنهم ورضوا عنه » .
*- فتكون صفتك عند الله انك من
المتقين وتنطبق عليك كل الآيات
في القرآن الكريم التي نزلت في
حقهم من سعادة وفرح وسرور
وقرب ورؤية لوجهه الكريم .
لذا .
هيا نغير العالم كله معا للأفضل دائما.
عليكم وعلينا بطاعة الله ورسوله ،
وحسن معاملة الآخرين دون النظر
إلى لغاتهم أو الوانهم أو اجناسهم
أو اديانهم لأنهم بني
الإنسان مثلك تماما.
مع تحياتي دكتور فريد مسلم .

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك