السبت - الموافق 12 يونيو 2021م

شكاوى ضد إدارة مستشفى بسيون المركزي لرفض صرف العلاج للمرضى

محمد عيد

تعالت أصوات شكاوى المرضى بمستشفى بسيون المركزي التابعة لمحافظة الغربية بعد رفض الصيادلة صرف العلاج المقرر لهم من أطباء عيادات المستشفى لهم بحجة عدم توافرها..

وقالت مصادر مطلعة من داخل المستشفى أن الإدارة أصدرت تعليماتها بعدم صرف العلاج، خاصة لهيئة التمريض أو أبنائهم أو أقاربهم، لعلة وقف حالات المجاملة وغيرها، مما وضع الغضب بين أعينهم لشمل القرار “العادل مع الباطل” ..

بينما أكد بعض المرضى أنه حدث عدم وضع خاتم الطبيب على الروشتة باتت ظاهرة شائعة ليرد الطبيب بأن الروشتة ليست معتمدة، مما يضطر المريض العودة للعيادة التي تم الكشف بها لوضع الخاتم عليها وتوقيع الطبيب لاعتمادها..

وروى م.ص.ع أحد المرضى الذين اتجهوا لعيادة الجراحة والموجودة بالدور، أنه بعد أن أتم عملية الكشف وحصل على الروشتة، نزل للمبنى الدور الثاني لصرف العلاج، ليفاجئه الطبيب الصيدلي بأن الروشتة ليست معتمدة وأنه يجب أن يحصل على خاتم الطبيب الذي أجرى عملية الكشف ودون هذا العلاج، مما قد يضطره للصعود مرة أخرى للدور الرابع لذلك، إلا أنه ملل القصة وقرر ألا يشارك المرضى ازدحامهم وخرج ليشترى العلاج على نفقته الخاصة من إحدى الصيدليات الخارجية، وهو ما فعله معظم المرضى ..

وأعربت إحدى السيدات وتُدعى س.أ، أنها صعدت لإحدى العيادات لإجراء الكشف لتفاجئ أن العاملين بحجرة الكشف، يطلبون تذكرة الكشف والتي يتم الحصول عليها من الدور الأرضى خلف مبنى العيادات، مما يعني وقوع التعب والمشقة على المرضى، صارخة أنه كان يجب أن يكون شباك التذاكر بجوار العيادات أو على الأقل بنفس المبنى ..

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك