الخميس - الموافق 21 أكتوبر 2021م

شراكة استراتيجية وآفاق جديدة للقطاع الخاص بسلطنة عُمان

مسقط، خاص: محمد زكى
في خضم جهود إتاحة الفرص الاستثمارية للقطاع الخاص.. يأتي التعاون بين غرفة تجارة وصناعة عمان والأمم المتحدة ليفتح أفقا جديدا لتوسعة عمل القطاع الخاص والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.
وفي الأمسية التي نظمتها غرفة تجارة وصناعة عمان بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف), تم تسليط الضوء على المنظمة وأهدافها وأنشطتها، والتعريف بمكتب المنظمة في السلطنة، والأدوار التي يقوم بها في المنطقة الإقليمية.
كما تم أيضا استعراض الفرص المتاحة للقطاع الخاص العماني وخاصة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة للاستفادة من المشتريات والخدمات التي تقدمها المنظمة في دول العالم وخاصة دول الإقليم، وطرق تسجيل الشركات والمصانع العمانية في منصة الأمم المتحدة للمناقصات.
ويعمل هذا الأفق الجديد من الفرص على تنمية مصالح القطاع الخاص سواء على الصعيد المحلي أو في المشاركة في العمليات التي تقوم بها الأمم المتحدة في دول الإقليم حيث إن المدخل لهذا الدور يبدأ بتسجيل الشركات والمصانع العمانية في منصة الأمم المتحدة للمناقصات ومن ثم تكون هذه المناقصات وسيلة فاعلة لتطوير أعمال الشركات والحصول على فرص بشكل مستمر مما يساهم في استدامة أعمال شركاتهم.
ومع الاستعداد المستمر لغرفة تجارة وصناعة عمان للتعاون مع المنظمات الدولية ومنها (اليونيسيف) , يدخل القطاع الخاص في التنافس على هذه الفرص تحت مظلة قوية خاصة توفر للقطاع الخاص العماني الإمكانية لتسريع التقدم وتطوير أعماله.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك