الإثنين - الموافق 06 فبراير 2023م

سيمفونية بيتهوفن بدار الأوبرا مسقط تحي الذكرى الثالثة لتولي السلطان هيثم مقاليد الحكم

مسقط، وكالات:محمد زكى
أقامت دار الأوبرا السلطانية مسقط، احتفالًا بمناسبة الذكرى الثالثة لتولي السلطان هيثم بن طارق مقاليد الحكم في عُمان، تضمن الحفل تقديم عرض موسيقي بمشاركة الأوركسترا السيمفونية السلطانية العمانية بقيادة المايسترو حمدان الشعيلي، إلى جانب المايسترو بلاسيدو دومينجو، بالمشاركة مع فرقة الإنشاد الأوبرالي العُماني، وفرقة الكورال الموسيقية من بارما بإيطاليا.
قُدمت في الحفل فقرات موسيقية ومعزوفات من الذخائر الموسيقية الكلاسيكية، بما في ذلك معزوفات من إبداع نخبة مرموقة من الملحنين العمانيين المعاصرين ومقطوعات من الذخائر الكلاسيكية التقليدية للملحنين الغربيين مثل روسيني وبيتهوفن.
بدأ الحفل بأوركسترا منفردة بقيادة حمدان الشعيلي بعنوان «متتالية سيمفونية النهضة المتجددة» تضمنت 3 مقاطع هي: مارش السلطان، وقصيدة سيمفونية، وأرض السعادة والسلام، ثم قدمت الأوركسترا وفريق الإنشاد الأوبرالي العُماني نشيد الحظ الوافي، ونشيد قصة من عُمان.
أمّا الفقرة الثالثة فكانت أوركسترا منفردة بقيادة بلاسيدو دومينجو، عزف فيها افتتاحية من أوبرا «العقعق السارق» لجواكينو روسيني.
ثم قدمت الأوركسترا بمصاحبة فريق الإنشاد العُماني وبمشاركة كورال الحجرة الموسيقية في بارما بقيادة بلاسيدو دومينجو، مقطع «نشيد الفرح» من السمفونية التاسعة للموسيقار بيتهوفن، تلا ذلك تقديم مقطعين: الأول «حلّقي يا أحلامنا» من أوبرا نابوكو، والثاني «مارش النصر» من أوبرا عايدة للموسيقار الإيطالي فيردي. ثم قاد حمدان الشعيلي الأوركسترا السلطانية، وهي تعزف موسيقى «فيوجو الكونجا» للموسيقار آرتورو ماركيز.واختتمت الأوركسترا السلطانية وفريق الإنشاد العُماني وبمشاركة كورال الحجرة الموسيقية في بارما بنشيد «عُمانيون»، تلاه نشيد «عُماني وافتخر».

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك