السبت - الموافق 07 ديسمبر 2019م

سلطنة عُمان تحصل على التاسع عالميا في تنفيذ القوانين البيئية

 

مسقط، وكالات: محمد زكى

حصلت سلطنة عمان على المرتبة التاسعة عالميا في تنفيذ القوانين البيئية والمرتبة 11 عالميا في مؤشر تشديد القوانين البيئية والمرتبة 22 في الاستدامة في تطوير الصناعة للسفر والسياحة، كما ارتفع أداء السلطنة من المرتبة 109 إلى المرتبة 57 في الاستدامة البيئية.

ذكرت وكالة الأنباء العُمانية أن هذا التقدم العالمي جاء نتيجة العمل المستمر على تطوير القطاع البيئي في السلطنة وتعزيزه بالقوانين واللوائح المنظمة، حيث تقوم وزارة البيئة و الشؤون المناخية وبشكل مستمر بدراسة الوضع البيئي والعمل على تعديل اللوائح حسب المتطلبات التنظيمية لضمان الاستدامة البيئية، بجانب المساهمة في تطوير قطاعات الصناعة والسياحة بما يضمن الحفاظ على البيئة العمانية ومواكبة كافة التطورات في هذا الجانب.

ويأتي اهتمام الوزارة في المحافظة على هذا التقدم المحرز عبر تحقيق أهداف التنمية المستدامة ومواصلة المشروعات التنموية بجانب جهود حماية البيئة واستدامتها، خاصة وأن السلطنة بدأت في وقت مبكر بوضع الخطط والاستراتيجيات التي تهدف إلى حماية البيئة وتقييم وإدارة التلوث وإيجاد الحلول المناسبة وتطبيقها، بهدف الحفاظ على التنوع الحيوي واستخدام المصادر بطريقة مستدامة.

الجدير بالذكر أن المنتدى الاقتصادي العالمي هو منظمة دولية منوطة بتطوير العالم عن طريق تشجيع الأعمال والسياسات والنواحي العلمية، وتضم في عضويتها كبرى شركات العالم المصنفة ضمن أعلى الشركات في مجال عملها، ويصدر المنتدى تقريرًا يقيّم قدرة الدول على تقديم الازدهار لمواطنيها، وقدرتها في الاستفادة من مصادرها المتاحة.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك