الثلاثاء - الموافق 13 أبريل 2021م

سلطنة عمان والأردن تدعوان الي تغليب لغة الحوار وإيجاد حلول سياسية للقضايا على الساحات السورية والفلسطينية واليمنية والعراقية والليبية – التأكيد علي أهمية تضافر الجهود في مكافحة الإرهاب

يوسف بن علوي بن عبد الله

كتب :- محمد زكي

في العاصمة الأردنية عمّان  : اجتمع يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية  في  سلطنة عمان مع ناصر جودة نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني.تم خلال اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات والقضايا الراهنة في المنطقة وطبيعة التحديات التي تواجهها وأهمية تضافر الجهود في مكافحة الارهاب.

وعبّر الوزيران خلال اللقاء عن اعتزازهما بمتانة العلاقات الثنائية التي تربط البلدين والتي تعكسها أواصر الأخوّة التي تربط السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان  والملك عبدالله الثاني بن الحسين.

كما تم بحث تطورات الوضع على الساحات السورية والفلسطينية واليمنية والعراقية والليبية مشددين على أهمية تغليب لغة الحوار وإيجاد حلول سياسية للقضايا التي تشهدها هذه الدول بما يضمن استقرارها ووحدة أراضيها وأمن شعوبها.

وجرى خلال اللقاء الاتفاق على استمرار التنسيق والتشاور بين الطرفين على المستويات كافة خاصة في ظل تطابق وجهات النظر بينهما حيال قضايا المنطقة.

وقال  الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية عقب اللقاء: إن السلطنة تقف مع المملكة الأردنية وتسعى معها لإيجاد المخارج والطرق التي تؤدي إلى استعادة أمن المنطقة واستعادة التضامن العربي والتفكير المشترك بين الدول العربية.

وأكد على أهمية الدور الأردني المحوري بقيادة الملك عبدالله الثاني بن الحسين واحترام السلطنة ودعمها لهذا الدور لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.

من جانبه أعرب ناصر جودة نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني عن تقدير الأردن للدور العُماني الإيجابي في كثير من القضايا.

وأعرب جودة عن سعادة الأردنيين بعودة السلطان قابوس من رحلته العلاجية سالماً معافى متمنياً له دوام الصحة والعافية.

 

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك