الجمعة - الموافق 24 سبتمبر 2021م

رئيس هيئة حقوق الإنسان يؤكد أهمية العمل الدؤوب لمكافحة جرائم الاتجار بالأشخاص بما يتواكب مع ما تبذله المملكة من جهود

محمد زكى

عقدت اللجنة الدائمة لمكافحة جرائم الاتجار بالأشخاص اليوم اجتماعها الثاني لعام 1442هـ -عن بعد- برئاسة معالي رئيس هيئة حقوق الإنسان رئيس اللجنة الدكتور عواد بن صالح العواد.

ونوه معاليه بما تلقاه لجنة مكافحة الاتجار بالأشخاص من دعم وتوجيه من القيادة الرشيدة -أيدها الله- لما يحفظ حقوق الإنسان ويحمي ضحايا الاتجار ويتصدى لهذه الجريمة، ولجميع الجهات المعنية التي أسهمت في رفع تصنيف المملكة في مؤشر مكافحة الاتجار بالأشخاص.

وناقش الاجتماع الجهود المبذولة في هذا الصدد، إضافة إلى استعراض تقرير مكتب مراقبة ومكافحة الاتجار بالأشخاص بوزارة الخارجية الأمريكية، وخطة العمل الوطنية لمكافحة جرائم الاتجار.

كما تناول الاجتماع زيادة مستوى التنسيق ورصد جميع المخالفات والانتهاكات المرتبطة بقضايا الاتجار والتحقيق فيها، والتأكيد على أهمية الاستمرار في تعزيز القدرات الوطنية من خلال عقد البرامج التدريبية المتخصصة ليشمل عددا أكبر من المختصين بالجهات المعنية.

وأكد معاليه أهمية استمرار الجهود والعمل الدؤوب على مكافحة هذه الجريمة التي تُعد من الانتهاكات البشعة لحقوق الإنسان بما يتواكب مع ما تبذله المملكة من جهود متواصلة ومستمرة لمكافحة هذه الجريمة، انطلاقاً من التزامها بأحكام الشريعة الإسلامية التي تحرّم كل أشكال الامتهان لكرامة الإنسان، وتؤكد احترامه وحفظ حقوقه.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك