الأربعاء - الموافق 16 يونيو 2021م

دفعة جديدة لمواصلة تفعيل التعاون الثنائي بين مصر وسلطنة عمان في المجالات الاقتصادية – مصر وسلطنة عمان توقعان مذكرة تفاهم في مجال البترول والغاز

 محمد زكى

تواصل  مصر و سلطنة عمان التنسيق المشترك في إطار الجهود الرامية  لتفعيل التعاون الثنائي  علي مختلف الأصعدة وفي مقدمتها في المجالات الاقتصادية.

أقيمت في القاهرة في هذا الإطار احتفالية بمناسبة  توقيع البلدين علي مذكرة تفاهم تمثل  دفعة  جديدة  للعمل المشترك في مجالات البترول والغاز الطبيعي.    

شهد الدكتور طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية احتفالية مراسم  التوقيع، حيث وقعها  من الجانب العماني السفير الدكتور على بن احمد العيسائي سفير السلطنة لدي  مصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية ، ووقعها  من الجانب المصري المهندس محمد سعفان وكيل أول وزارة البترول. كما شهد الاحتفالية  العميد عبدالحميد السنانى الملحق العسكري بسفارة سلطنة عُمان  والمستشار نصر بن حمود  العبري المستشار الاعلامي، والمستشار بدر بن هلال البوسعيدي  نائب مندوب السلطنة لدي جامعة الدول العربية ،ومجموعة من قيادات وزارة البترول .

أكد الدكتور طارق الملا وزير البترول عقب التوقيع أن المذكرة جاءت انطلاقاً من العلاقات المتميزة التي تجمع بين مصر وسلطنة عُمان قيادةً وشعباً ، ومن دعم الرئيس  عبد الفتاح السيسى والسلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان  لمجالات التعاون المختلفة بين البلدين، مشيرا إلى أن التعاون بينهما في مجال البترول والغاز ممتد منذ سنوات في ظل تنفيذ شركات البترول المصرية لعدد من المشروعات بسلطنة عُمان .

كما تدعم المذكرة آليات التعاون ليشمل المشروعات المختلفة، خاصة في إنشاء المستودعات وتداول ونقل المنتجات والغاز وإعطاء أهمية أكبر لصناعات القيمة المضافة لما تتمتع به البلدين من خبرات في هذه المجالات.

 وأضاف الوزير أن صناعة البترول تشهد نمواً مستمراً في مصر والسلطنة  مما يفتح المجال للتوسع في الشراكة المصرية العمانية وتعزيز وتطوير مجالاتها  المختلفة على أساس  تبادل المصالح المشتركة.

من جانبه أكد السفير الدكتور على بن احمد العيسائي أن مذكرة التفاهم تمثل امتداداً طبيعياً للعلاقات التاريخية بين مصر وسلطنة عمان وجاءت تنفيذاً للاتفاقات التي تم التوصل إليها خلال زيارة الرئيس عبد الفتاح  السيسى للسلطنة العام الماضى، مشيراً إلى أنها تهدف إلى دعم التعاون بين البلدين في مجالات إنتاج وتخزين وتسويق البترول والغاز وجذب الاستثمارات ونقل التكنولوجيا وتبادل الخبرات بين البلدين.

 كما تهدف إلى تعزيز الشراكة بين مؤسسات القطاع الحكومى والخاص ، بالإضافة إلى نقل التكنولوجيا وتعزيز الخبرات المؤسسية وبناء القدرات، فضلاً عن استكشاف الفرص الاستثمارية المتاحة في مجالات البحث والاستكشاف والتصنيع والتخزين وتسويق الغاز الطبيعى والزيت الخام والغاز المسال والمنتجات البترولية ، مع تشجيع تبادل المعلومات والتوقعات المستقبلية ،  علاوة على التعاون الفني والدورات التدريبية وزيارات الخبراء وتنظيم ندوات وورش عمل ومنح دراسية وعلمية، كما تعمل المذكرة على دعم التعاون في صناعة التكرير وإنشاء مستودعات التخزين وتصنيع المعدات والخدمات الهندسية والإنشائية للمشروعات وتوصيل الغاز الطبيعى للمنازل والمناطق التجارية والصناعية بما يحقق مبدأ القيمة المضافة.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك