الخميس - الموافق 06 أكتوبر 2022م

خادم الحرمين الشريفين يرأس جلسة مجلس الوزراء السعودي اليوم

محمد زكى

رأس خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله -، الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء، بعد ظهر اليوم الثلاثاء، في قصر السلام بجدة.

وتناول مجلس الوزراء خلال الجلسة، مجمل المحادثات التي جرت بين المملكة وعددٍ من الدول خلال الأيام الماضية، ومنها الرسالتان اللتان تلقاهما خادم الحرمين الشريفين، وصاحب السمو الملكي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء – حفظهما الله -، من فخامة رئيس جمهورية بنغلاديش الشعبية، وفخامة رئيس جمهورية كوستاريكا، وكذا الاتصال الهاتفي الذي تلقاه سموه، من دولة رئيس وزراء جمهورية باكستان الإسلامية.

وأوضح معالي وزير الإعلام المكلف الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، في بيانه عقب الجلسة، أن المجلس استعرض كذلك تقارير عن تطورات الأوضاع ومجرياتها في المنطقة، والجهود الدولية المبذولة تجاهها؛ بما يحافظ على أمن المنطقة واستقرارها.

وقدّر مجلس الوزراء، الجهود المبذولة لتنمية المحتوى المحلي في مختلف القطاعات وتعظيم أثره الاقتصادي في الناتج المحلي، لتحقيق مستهدفات (رؤية 2030)، ومن ذلك ما حققه القطاع الزراعي من ارتفاع يُعد الأعلى في تاريخه؛ متجاوزاً 72 مليار ريال، وبمعدل نمو وصل إلى (7.8 %) مقارنة بالعام السابق.

واطّلع المجلس، على الموضوعات المدرجة على جدول أعماله، من بينها موضوعات اشترك مجلس الشورى في دراستها، كما اطلع على ما انـتهى إليه كل من مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، ومجلس الشؤون السياسية والأمنية، واللجنة العامة لمجلس الوزراء، وهيئة الخبراء بمجلس الوزراء في شأنها.

وقد انتهى المجلس إلى تفويض صاحب السمو وزير الخارجية – أو من ينيبه – بالتباحث مع مجلس الصحة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، في شأن إعداد مشروع اتفاقية مقر بين حكومة المملكة العربية السعودية والمجلس، وذلك في ضوء اتفاقيات المقر المبرمة بين حكومة المملكة العربية السعودية والمنظمات الدولية، واتفاقية مزايا وحصانات مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والرفع عن ذلك لاستكمال ما يلزم.

كما تم الاتفاق على تفويض صاحب السمو وزير الثقافة – أو من ينيبه – بالتباحث مع منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (الإيسيسكو) في شأن مشروع مذكرة تفاهم للتعاون في المجال الثقافي بين وزارة الثقافة في المملكة العربية السعودية ومنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (الإيسيسكو)، والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك