الإثنين - الموافق 18 يناير 2021م

حماك الله يا بلد الطيبين

وطهر ترابك من الطامعين
مصر في قلوب المحبين
تجلي علي طورك رب العالمين
وفر إليك إبن العذراء من المجرمين
ودعا لكي رسول المسلمين
ونشر عمرو العدل بين أهلك الطيبين
ولم يفارق بين المسلمين والمسيحيين
وبجنودك هزمتي الصليبيين الفاسدين
وكل الحاقدين والحاسدين
من التتار والفرنسيين الظالمين
وكان السادات فخر المصريين
حين نصره الله منذ سنين
وتحدث عنه العالم والعرب أجمعين
مصر وطني بلد الطيبين الطاهرين
فإنني فخور بكل المحاربين
بل أنت علما شامخا للمقاتلين
ومدفعا عن دين رب العالمين
عاشت مصر وعاش أهلها الطيبين
دواما علي مر السنين
مصر أنت رمزا الطيبين الطاهرين
لذا …
هيا نغير العالم كله معا لأفضل دائما .
عليكم وعلينا بطاعة الله ورسوله ،
وحسن معاملة الآخرين دون النظر
إلي لغاتهم أو الوانهم أو اجناسهم
لأنهم بني الإنسان مثلك تماما .

 

مع تحياتي دكتور فريد مسلم .
مدرب دولي محترف وكوتش
واستشاري معتمد في القيادة
بالكايزما من المعهد الوطني
الأمريكي وشركة ميديكس
انترناشيونال للتدريب
وتطوير الذات والتنمية
البشرية والاستشارات .

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك