الأربعاء - الموافق 24 يوليو 2019م

جامعة المنصورة توقع برتوكول تعاون مع جمعية نادى جزيرة الورد لإحلال وتجديد الدور السابع بمستشفى الأطفال

محمد زكى
وقع الاستاذ الدكتور أشرف عبد الباسط رئيس جامعة المنصورة ، والمحاسب طارق عبد الهادي رئيس مجلس ادارة نادى جزيرة الورد ورئيس مجلس ادارة الجمعية الخيرية  بروتوكول تعاون  بين الجامعة والجمعية والذي تلتزم بموجبه الجمعية بإحلال وتجديد وصيانة ورفع كفاءة الدور السابع بمستشفى الأطفال الجامعي

حضر مراسم  توقيع البروتوكول الأستاذ الدكتور أحمد الرفاعي مدير مستشفى الأطفال،  الأستاذ الدكتور نبيل بلاط المستشار الهندسي للمشروع ، المحاسب يوسف مجاهد ، أمين صندوق نادي جزيرة الورد، ، المحاسب شريف المزاحى ، المحاسب أحمد السجينى ، الدكتور محمد فؤاد ،  المهندس حسام أيمن نور أعضاء مجلس إدارة نادي وجمعية جزيرة الورد ، وليد خطاب ، وحسن سالم أعضاء مجلس إدارة جمعية جزيرة الورد الخيرية
ومن جانبه أكد الدكتور أشرف عبد الباسط  رئيس الجامعة ،أن هذا التعاون ليس الأول من نوعه ويعكس مدى المشاركة المجتمعية والمساهمة في تطوير الخدمة الطبية للأطفال بجامعة المنصورة لكى تقدم خدماتها لقطاع كبير من أطفال الدلتا حيث تمتد الخدمات الطبية لخمسة محافظات بالدلتا ( دمياط – الغربية – كفر الشيخ – الشرقية – بورسعيد )  بالإضافة الى اطفال محافظة الدقهلية
وأشار المحاسب طارق عبد الهادي، رئيس مجلس إدارة نادي وجمعية جزيرة الورد، أن جامعة المنصورة هي منارة العلم والطب ونموذج للتميز والنجاح  ليس بالدلتا وحسب بل على مستوى الجامعات المصرية
وأضاف أن تميز الخدمات الطبية لمستشفيات الجامعة يشكل تحديا كبيرا للجمعية ورغبة من جميع اعضائها للمساهمة في استمرار نجاح المنظومة الطبية وبالأخص مستشفى الأطفال نظرا لما تقدمه من مساعدة الأطفال المرضى والعمل على التخفيف من آلامهم
وأوضح إلي أن الجمعية أنشأت من أجل القيام والمساهمة بشكل كبير في دعم المؤسسات الخدمية والصحية  وتقديم يد العون  وتمويل المشروعات التي تخدم قطاع كبير من المجتمع، وتتكفل الجمعية بإحلال وتجديد وصيانة ورفع كفاءة الدور السابع بمستشفى الأطفال الجامعي وذلك في وقت قياسي مدته 6 أشهر وذلك للقضاء علي قوائم الانتظار للأطفال حديثي الولادة ومرضي زراعة القلب والكلي وجراحات القلب المفتوح

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك