تطوير المحتوى المحلي بسلطنة عُمان … استراتيجية اقتصادية وطنية مستدامة

مسقط، خاص: محمد زكى
يعتبر الاهتمام بالمحتوى المحلي سمة مميزة للدول التي تعطي أولوية قصوى لمنتجاتها الوطنية في مشاريع وبرامج التنمية التي تنفذها الحكومات في أوطانها، وقد أولت القيادة السياسية العُمانية ومؤسسات الدولة، اهتماما واضحا بتشجيع المحتوى المحلي ليكون استراتيجية اقتصادية وطنية مستدامة ، تعمل على دخول عُمان مصاف الدول المتقدمة وفق رؤية 2040.
وخلصت دراسة أجراها باحث عماني بعنوان “تطوير المحتوى المحلي كاستراتيجية اقتصادية وطنية مستدامة” بعدد من النتائج، أبرزها: أولها، التأكيد على أهمية دور الدولة في تسهيل تبنّي وتنفيذ تطوير المحتوى المحلي، من خلال قيادة الحكومة لعملية صياغة التطوير بمشاركة أصحاب المصلحة، ويجب أن تكون القيادة مطلوبة على جميع المستويات داخل الحكومة والشركات والبلديات والجامعات والوكالات.
ثاني النتائج يتمثل في تعيين قادة موجهين نحو التنمية، ولديهم إيمان راسخ بالإنتاجية والتنمية المستدامة وملتزمين بسياسة أولويات الدولة، وسيمهّد هؤلاء الطريق لاعتماد سياسات تطوير المحتوى المحلي وتنفيذها، كما يجمع التعاون بين الدولة والأوساط الأكاديمية والصناعية والمجتمع الأفكار والخبرة والمعرفة والثقة، ويجب عزل هذا التعاون عن المصالح الشخصية والسياسية من خلال إنشاء آلية لفرض قرارات ملزمة للجميع، لا سيما فيما يتعلق بفرص تطوير المحتوى المحلي في المشروعات التي لها فوائد واضحة للدولة.
ثالث النتائج أن ثمة حاجة إلى رؤية وطنية واضحة لدفع التغيير المنهجي في العقلية في القطاع الخاص نحو تطوير المحتوى المحلي. وتتماشى الرؤية وتتكامل مع أهداف السياسة المماثلة في الدولة ولكن لا ينبغي أن تتنافس معها، ويجب دعم الرؤية بأطر قانونية وسياسية قائمة على شراكات طويلة الأجل بين القطاعين العام والخاص والاستثمارات الموجهة نحو الكفاءة المحلية والقدرة التنافسية الدولية.
كما انتهت الدراسة إلى أن مواءمة رؤية تطوير المحتوى المحلي مع سياسات التنمية الوطنية ومع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة تساعد على نشر المعرفة والاتساق في الرصد والإبلاغ لاتخاذ قرارات أفضل.
الدراسة أجراها الدكتور أحمد بن سعيد الحجري، بشأن تقييم العوامل المرتبطة بتنفيذ سياسة تطوير المحتوى المحلي في قطاع النفط والغاز في سلطنة عمان، واستكشاف إمكانية تكرار سياسة تطوير المحتوى المحلي في قطاع السياحة.
وأظهرت الدراسة قيمة تبنّي وتنفيذ تطوير المحتوى المحلي كأداة سياسية لتعزيز دور القطاع الخاص في تحسين الظروف الاجتماعية والاقتصادية، وقدمت مساهمة كبيرة في بحث المحتوى المحلي من خلال إضافة معرفة جديدة وذات صلة إلى العديد من البلدان حول تجارب تنفيذ سياسة تطوير المحتوى المحلي للنفط والغاز في سلطنة عمان، وتضيف النتائج منظورات جديدة إلى الآداب في التنمية المستدامة، والسياسات الصناعية، وتنفيذ السياسات، والنشر، ويمكن أن تساعد النتائج في استكشاف الفرص لتوسيع سياسة المحتوى المحلي إلى القطاعات غير النفطية في سلطنة عمان.
وفي سياق السياحة، يوفر اعتماد تطوير المحتوى المحلي وتنفيذها حلولا مستدامة لتعزيز كيفية استفادة صناعة السياحة من النمو الاقتصادي، ويبدو أن عوامل التمكين لتطوير المحتوى المحلي موجودة في قطاع السياحة بناء على نتائج هذا البحث واللوائح العمانية لمجمعات السياحة المتكاملة. وتظهر النتائج أنه إذا كانت الصناعات والحكومات والمجتمعات ستنفذ استراتيجيات تطوير المحتوى المحلي، فيمكنها تحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة وبالتالي رؤية عمان 2040.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك