الأحد - الموافق 01 أغسطس 2021م

تطبيقات إلكترونية وخدمات تقنية تعزّز أمن وسلامة قاصدي الحرمين الشريفين

محمد زكى

عزّزت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي خلال شهر رمضان المبارك من استخدام التقنية في العديد من تعاملاتها لرفع مستوى الأمان الصحي, وتسهيل وصول المعتمرين والمصلين للحرمين الشريفين في مواعيد محددة يؤدون خلالها شعائر العمرة والصلوات والزيارات بطمأنينة وأمان.

ورصدت عدسة “واس” مشاهد لتعامل الكوادر الأمنية والصحية, ومنسوبي وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي مع التقنيات والتطبيقات الإلكترونية للعناية بقاصدي مسجد رسول الله -صلى الله عليه وسلم- خلال شهر رمضان المبارك, بدءاً بفحص وتدقيق الحالة الصحية للمصلين لحظة وصولهم إلى ساحات المسجد عبر التحقّق من الحالة الصحية في تطبيق “توكّلنا”، حيث تتاح الصلاة في المسجد لمن تلقى الجرعتين من اللقاح المضاد لفيروس “كوفيد 19” أو من أمضى 14 يوماً على تلقي الجرعة الأولى أو “محصّن متعافي” إضافة إلى التأكد من دقة التصاريح الممنوحة لأداء الصلاة والزيارة في الروضة الشريفة خلال الأوقات المخصصة.

ويتيح تطبيق “اعتمرنا” لمئات المصلين والزائرين يومياً أداء الصلاة والزيارة في الروضة الشريفة والتشرّف بالسلام على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وعلى صاحبيه رضوان الله عليهما من خلال الحصول على تصريح إلكتروني خلال أوقات محددة, ويواكب ذلك تحقيق جملة من الأهداف الصحية والتنظيمية من خلال تطبيق الإجراءات الاحترازية, وتحقيق التباعد بين المصلين أثناء الدخول والصلاة في الروضة الشريفة, وبثّ روح الطمأنينة الصحية في نفوس المصلين والزائرين وتقديم الإرشادات الوقائية والنصائح التوعوية لهم عبر التطبيق.

وخصّصت وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي أجهزة لقياس درجة الحرارة لقاصدي المسجد النبوي, للتأكد من الحالة الصحية للمصلين على أبواب الدخول لدى قسمي الرجال والنساء, وكذلك بث رسائل إرشادية توعوية عبر الشاشات الإلكترونية داخل المسجد النبوي وفي الساحات للتوعية بأهمية التقيّد بالتعليمات والتدابير الوقائية الشخصية بالتباعد بين المصلين, ولبس الكمامات, ومنع إحضار أو توزيع الأطعمة في محيط المسجد, فضلاً عن ابتكار الأجهزة التقنية والـ “روبوت الذكي” لإجراء أعمال تعقيم وتنظيف وتعطير سجّاد المسجد النبوي والأسطح بسرعة وكفاءة.

ولا تقتصر التقنية على ابتكار التطبيقات الإلكترونية التي تدعم انسيابية الحجوزات عبر الهواتف الذكية, إذ أطلقت وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي خلال شهر رمضان هذا العام خدمة إلكترونية باللغات العربية والإنجليزية والأوردية تتيح لقاصدي مسجد رسول الله -صلى الله عليه وسلم- معرفة حالة إشغال المصليات في المسجد النبوي إلكترونياً, بحيث يبيّن لهم الأماكن المشغولة والأماكن المتاحة المخصصة للصلاة داخل المسجد النبوي وفي الساحات الشرقية والشمالية والغربية والسطح, وللنساء في المصليات الشرقية والغربية, والساحات الغربية الجديدة, حيث يتم إغلاق الأماكن بمجرد وصولها للطاقة الاستيعابية تطبيقاً للإجراءات الاحترازية, وقد بلغ عدد المستفيدين من هذه الخدمة خلال 12 يوماً مضت من الشهر الفضيل أكثر من 75 ألف مستفيد.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك