الثلاثاء - الموافق 13 أبريل 2021م

بمشاركة 23 خبيرا من 16 دولة في الإقليم : جامعة الخليج العربي تشارك في الاجتماع الإقليمي لمؤسسات الصحة في شرق المتوسط

الدكتورة رنده حمادة خلال مشاركتها في الاجتماع الاقليمي

المنامة ـ ‘طارق غانم

شاركت نائبة عميد كلية الطب والعلوم الطبية لشئون البحث العلمي والدراسات العليا بجامعة الخليج العربي، أستاذ طب المجتمع،  الأستاذة الدكتورة رنده ربحي حماده في الاجتماع  الإقليمي للجمعيات والمؤسسات الوطنية للصحة العامة في إقليم شرق المتوسط الذي عقد أخيرا في  القاهرة في مقر المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية  لشرق المتوسط، إذ شاركت بصفتها كمستشار مؤقت للاجتماع الذي دعتها له منظمة الصحة العالمية بالمكتب الإقليمي لشرق المتوسط.

هدف الاجتماع الذي حضره مدير المكتب الإقليمي للمنظمة الدكتور علاء علوان إلى مناقشة  السبل لتعزيز الصحة العامة في الإقليم  من خلال تبادل الخبرات والتحديات العالمية والإقليمية، كما ناقش دور الصحة العالمية في تعزيز التواصل والتعاون بين مؤسسات الصحة العامة في الإقليم، وشمل الاجتماع ايضا جلسات حول وجهات النظر العالمية والمبادرات الإقليمية اتجاه الصحة العامة، التجارب والتحديات العالمية حول الصحة العامة، والتحديات الإقليمية والوطنية حول الصحة العامة وتحديد الخطوات المقبلة.

د. رنده

إلى ذلك، أجرى المجتمعين حلقات نقاش حول الأفكار المبتكرة لتقوية الصحة العامة في الإقليم، وتحاورا حول كيفية تعزيز الجمعيات الوطنية للصحة العامة في بلدان الإقليم، زيادة التواصل بين جمعيات الصحة العامة في المنطقة، رافعين توصياتهم إلى المدير الإقليمي للصحة العالمية في ختام الاجتماع.

هذا، وشارك في الاجتماع مدير المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية والمدير التنفيذي للرابطة الدولية لمعاهد الصحة الوطنية العامة ورئيسها والرئيس الأسبق إلى جانب 23 خبيرا من 16 دولة في الإقليم وعدد من المدراء ومنسقي البرامج في أمانة المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية، وقد أكد مدير المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط على التوجهات الإستراتيجية للمنظمة في الصحة العامة التي تشمل خمس أولويات  هي:  تعزيز النظم الصحية، صحة الأم والصحة الإنجابية وصحة الطفل والغذاء، الأمراض المعدية، الأمراض الغير معدية، والاستعداد والاستجابة للطوارئ.

ويشار إلى أن الدكتورة حماده هي عضو مؤسس وعضو في المجلس الاستشاري في شبكة المؤسسات الأكاديمية  للصحة العامة  في إقليم شرق المتوسط التي أنشأت عام 2009، إذ تضم  الشبكة أحد عشر مؤسسة في الإقليم  منها جامعة الخليج العربي، وستطلع الدكتورة حماده أعضاء هيئة التدريس في كلية الطب والعلوم الطبية على أولويات المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، بهدف التشجيع على القيام ببحوث علمية  تتماشى مع أولويات الإقليم،  مؤكدة ان كلية الكطب بجامعة الخليج العربي تشجع الاكاديمين والباحثين من الطلبة على أجراء بحوث تتناول الأوليات الصحية في دول مجلس التعاون وفق خطة الكلية للبحوث العلمية.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك