السبت - الموافق 17 أبريل 2021م

بلاغ للنائب العام من المسئول عن إهدار المال العام بفاقوس .. لماذا لم يستكمل ملحق مستشفي حميات فاقوس حتي الان ؟

كتب :- حمدى كسكين

الصرح الطبي العملاق الذي تم بناؤه منذ أكثر من ١٢ عام تقريبا وهو ملحق مستشفي الحميات الجديد وهو صرح معماري عملاق تم بناؤه منذ فترة طويلة ومكون من خمسة طوابق وعلي مساحة كبيرة ويمثل قلعة طبية عظيمة كإكبر مبني للحميات علي مستوي الشرقية
لكن مازال المبني شامخا وقد أصابت مبانيه العطب والإهمال
وقد تتعرض المباني للشروخ والحديد للصدأ والكتل الخرسانية قد يصيبها التلف نظرا للعوامل الجوية من أمطار ورياح قد تهدد أبنية المبني بالانهيار قبل استعماله والاستفادة منه
أين وزارة الصحة وأجهزتها
أين دور السادة المحافظين الذين تعاقبوا علي إدارة ملفات المحافظة المنكوبة خلال هذه الفترة
أين السادة رؤساء مركز ومدينة فاقوس السابقين واللاحقين
أين السادة وكلاء وزارة الصحة والمسئولين عن هذا الملف
بل أين الأجهزة الرقابية بالشرقية
والسؤال الأكثر إلحاحا أين السادة نواب مجلس الشعب ومجلس النواب ومجلس الشوري ومجلس الشيوخ خلال هذه المدة
ثلاث دورات برلمانية وهذه الدورة الرابعة قد تعاقبوا علي هذا المبني وهو قائم يبكي حظه العاثر
ويبكي يد الاهمال التي تركته يصارع العوامل الجوية طوال هذه الفترة ولم تمتد له يد ولم يتحرك أحد من المسئولين
أين نواب الشعب طوال ثلاثة دورات متعاقبة علي عمر المبني
كم استجواب تم تقديمه من قبل نواب فاقوس السابقين
لوزراء الصحة أو للسيد رئيس مجلس الوزراء لاستكمال مبني مستشفي الحميات وتجهيزه
علما بأنه المستشفي الوحيد للحميات في منطقة شمال الشرقية
كم طلب إحاطة تقدم به النواب السابقين للسيدة وزيرة الصحة أو للسيد رئيس مجلس النواب أو السيد رئيس مجلس الوزراء لاستكمال مستشفي حميات فاقوس
هل تم التنسيق بين السادة النواب والتعاون فيما بينهم
وتقدموا بطلب جماعي لاستكمال المستشفي
الحقيقة تقول غير ذلك
هل تقدم مجموعة نواب فاقوس بطلب لوزيرة التخطيط لتوفير الاعتماد المالي لاستكمال المستشفي
الحقيقة المرة تقول لا لم يحدث
هل ستشهد الدورة الجديدة نوعا من التنسيق بين نواب الشرقية ونواب الدائرة السادسة ونواب الحسينية
لاستكمال المبني وتوفير الدعم المالي بممارسة الضغط علي وزير التخطيط لتوفير الدعم المالي لاستكمال المشروع
نأمل ذلك
لا يفوتني أن أذكر بالخير دور الأسرة الطاروطية التي تبرعت بالأرض التي أقيم عليها مستشفي حميات فاقوس والذين أسسوا المستشفي القديم للحميات والجهد الذي مازال يقوم به نائب الشيوخ أحمد صلاح الطاروطي الابن الحفيد للأسرة الطاروطية من تقديم كل الدعم لمستشفي حميات فاقوس

حمدى كسكين

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك