الإثنين - الموافق 18 مارس 2019م

برلماني يكشف أهداف عملية الهرم الإرهابية ويوجه رسالة قوية للعالم

محمد زكى

أدان النائب محمد بدوي دسوقي، عضو مجلس النواب، الحادث الإرهابي الذي استهدف أتوبيسا يقل عددا من السائحين في منطقة المريوطية بمنطقة الهرم بالجيزة مما أسفر عن وفاة ثلاثة وإصابة ١٢ آخرين، مشيراً إلي إن الإرهاب الخسيس وأعداء مصر يحاولون زعزعة أواصل الثقة في امن وأمان مصر بعد أن بدأت الدولة المصرية في عودة حجم السياحة إلي معدلاتها منذ فترة يناير 2011.

وأستنكر بدوي، هذه العمليات التي تستهدف ضرب الاقتصاد المصري، ومحاولات فاشلة لتصدير صورة غير حقيقة للعالم قائلاً “علي جميع دول العالم التي تربطنا بها أواصل علاقات دبلوماسية واقتصادية أن تعلم جيداً الهدف من وراء عمليات الغدر والخسة ومحاولاتهم اليائسة التي يريدوا بها زعزعة استقرار مصر”، كما أن الدولة المصرية تقف بقوة ضد أي العمليات الإرهابية علي مستوى العالم وتحذر من أفئة انتشار الإرهاب.

وأشار عضو مجلس النواب، أن النتائج التي حققتها القوات المسلحة وأجهزة الأمن خلال 2018 تؤكد نحر الإرهاب واستعادة الأمن لعافيته والقضاء علي كافة العمليات الإرهابية وتجفيف منابع الإرهاب، مما أسفر عن استهداف الأتوبيس السياحي لجذب أنظار العالم لواقع غير حقيقي للترويج لفكرة عدم استقرار الدولة المصرية علي عكس ما يتم من خطوات مكوكية في شتى المجالات.برلماني يكشف أهداف عملية الهرم الإرهابية ويوجه رسالة قوية للعالم

أدان النائب محمد بدوي دسوقي، عضو مجلس النواب، الحادث الإرهابي الذي استهدف أتوبيسا يقل عددا من السائحين في منطقة المريوطية بمنطقة الهرم بالجيزة مما أسفر عن وفاة ثلاثة وإصابة ١٢ آخرين، مشيراً إلي إن الإرهاب الخسيس وأعداء مصر يحاولون زعزعة أواصل الثقة في امن وأمان مصر بعد أن بدأت الدولة المصرية في عودة حجم السياحة إلي معدلاتها منذ فترة يناير 2011.

وأستنكر بدوي، هذه العمليات التي تستهدف ضرب الاقتصاد المصري، ومحاولات فاشلة لتصدير صورة غير حقيقة للعالم قائلاً “علي جميع دول العالم التي تربطنا بها أواصل علاقات دبلوماسية واقتصادية أن تعلم جيداً الهدف من وراء عمليات الغدر والخسة ومحاولاتهم اليائسة التي يريدوا بها زعزعة استقرار مصر”، كما أن الدولة المصرية تقف بقوة ضد أي العمليات الإرهابية علي مستوى العالم وتحذر من أفئة انتشار الإرهاب.

وأشار عضو مجلس النواب، أن النتائج التي حققتها القوات المسلحة وأجهزة الأمن خلال 2018 تؤكد نحر الإرهاب واستعادة الأمن لعافيته والقضاء علي كافة العمليات الإرهابية وتجفيف منابع الإرهاب، مما أسفر عن استهداف الأتوبيس السياحي لجذب أنظار العالم لواقع غير حقيقي للترويج لفكرة عدم استقرار الدولة المصرية علي عكس ما يتم من خطوات مكوكية في شتى المجالات.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك