الثلاثاء - الموافق 13 نوفمبر 2018م

بالصور .. الوحدة البيطرية ببنى عبيد فى الدقهلية تتحول إلى “خرابة” والأهالي يستغيثون : آيلة للسقوط ولا يوجد بها حمام

محمد زكى

قرى مصر وريفها يستند الاعتماد الأول للفلاح المصري على تربية الماشية والدواجن وأعمال الزراعة والتي تعد بمثابة عصب الحياة لديه لذلك تنشئ الدولة الوحدات البيطرية بالقرى لدعم الفلاح وتنمية الثروة الحيوانية، كما هو الأمر بمدينة بنى عبيد بمحافظة الدقهلية إلا أن الوحدة البيطرية متهالكة بها، ولم تؤد الخدمة كما يجب

حالة من الخوف تطارد أهالى مدينة بنى عبيد التابعة لمحافظة الدقهلية خشية سقوط الوحدة البيطرية التى تتواجد بالمدينة وبالتحديد خلف هندسة كهرباء بنى عبيد فى ظل تهالك الجدران وتصدع المبنى إضافة إلى إنتشار عدم آدميتها وإنتشار الفئران وتوقع انهيار المبنى فى أى وقت

يقول محمد عبد الغنى شادى أحد شباب المدينة هى آيلة للسقوط، وهناك العديد ممن يعملون بالوحدة معرضون للخطر الداهم، مشيرا إلى أن الوحدة تخدم مركز بنى عبيد والقرى التابعة له بالإضافة للنجوع والتوابع لهذه القري فضلا ً عن أن هناك عدد كبير من مزارع الدواجن والماشية بالمركز فضلا أيضا ً عن مايربيه كل فلاح فى حظيرته الخاصة الملحقة بمنزله مؤكدا على أهمية تكثيف الخدمة البيطرية وتوفير الأدوية والأمصال

وأوضح عبد الغنى شادى أن الوحدة متهالكة، ولا تصلح للترميم من الأساس ويجب على المسئولين توفير مكان آدمى حتى يقوم الأطباء بعملهم مشيرا ً أيضا ً أن الوحدة ليس بها حمام أو أى إمكانيات أو أجهزة حديثة حتى أصبحت الآن تمثل خطورة تهدد حياة من يعمل بها والمترددين، بالإضافة إلى هبوط الأرضيات وتسرب المياه داخل الحوائط

ونادي شادى بضرورة توفير مبني للوحدة البيطرية، نظرا لكونها أيلة للسقوط، والاهتمام بالفلاح وتخفيف الأعباء عنه،حتي لا يمل ويترك الزراعة وتربية الماشية التي تخفف عن كاهل الدولة الكثير، وحتى يمكن لــ الأطباء البيطريين سرعة التعامل مع الحالات الطارئة

التعليقات