السبت - الموافق 21 سبتمبر 2019م

بالحجاب أجمل أم بدونه؟ بقلم:سميرة عبد المنعم

 

حب الزينة و التزين من فطرة المرأة،فهى تحب أن تكون الأجمل و لذلك شرع الحجاب،لأن المرأة بدون الحجاب أجمل،و ذلك هو الإختبار فى الدنيا،أن تجاهدى نفسك و رغباتك و تصبرى إبتغاء رضا الله و رسوله و إمتثالا لأوامر الله.
يقول تعالى:(يا أيها النبى قل لأزواجك و بناتك و نساء المؤمنين يدنين عليهن جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين)،الخطاب فى الآية الكريمة للمؤمنات مما يدل على ان الحجاب دليل على الإيمان و صدقة فى قلبك،و يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم:(صنفان من أهل النار لم أرهما قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس و نساء كاسيات عاريات مميلات مائلات رؤوسهن كأسمنة البخت المائلة لا يدخلن الجنة و لا يجدن ريحها)،و هذا دليل على أن التبرج من صفات أهل النار.
لقد كرم الإسلام المرأة بفرض الحجاب عليها،ففيه حفظ لجمالها من الطمع، فإظهار المرأة لمفاتنها فيه إثارة للرجال،إذا ففى إلتزامها بالحجاب منع للاذى و منع من الوقوع فى المحرمات فيحقق طهارة القلوب من الرذائل و هو علامة العفة.
يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم:(إن الله تعالى حيى ستير يحب الحياء)،إذا فالتخلق بالحياء سيكون سبب محبة الله لكى،هذا هو الخيار بين الدنيا و الآخرة،بين الجنة و النار.
إن الفطرة لا ترغب بالتكشف،فقبل الإسلام كانت تغطية المرأة لجسدها بحسب وضعها فكانت تتميز الحرائر عن غيرهن بالحجاب.
الحجاب هو الإحتشام و الطهارة.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك