الخميس - الموافق 11 أغسطس 2022م

الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي .. حلول ذكية وخدمات رقمية لخدمة ضيوف الرحمن

محمد زكى

واكبت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا) بكوادرها وإمكاناتها جهود المملكة لتوفير سبل الراحة لحجاج بيت الله الحرام، عبر تقديم حلول ذكية وخدمات رقمية، تُسهل على الحجاج أداء نُسكهم، وتُمكنهم من الوصول إلى المشاعر المقدسة بكل يُسر وسهولة، تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة لجميع قطاعات الدولة المعنية بالحج للقيام بهذا الشرف العظيم على أكمل وجه، وانطلاقاً من دعم وتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا) حفظه الله.

وواصلت (سدايا) التجهيز الفني والتقني للمنافذ الحدودية ومنافذ الحج، حيث عملت على دعم مبادرة طريق مكة أحد برامج رؤية السعودية 2030، التي أطلقتها وزارة الداخلية والمطبقة في (ماليزيا، وإندونيسيا، وبنجلاديش، وباكستان، والمغرب)؛ الهادفة إلى إنهاء إجراءات ضيوف الرحمن من بلدانهم، بدءاً من إصدار التأشيرة إلكترونياً وأخذ الخصائص الحيوية، ومروراً بإنهاء إجراءات الجوازات في مطار بلد المغادرة بعد التحقق من توفر الاشتراطات الصحية، إضافةً إلى ترميز وفرز الأمتعة وفق ترتيبات النقل والسكن في المملكة، حيث يشمل دور الهيئة في المبادرة العديد من الخدمات التي تشمل تطوير مجموعة من الأنظمة التقنية عالية الخصوصية بما يتوافق مع متطلبات الخدمة ( نظام الحدود، ونظام الحج، ونظام تسجيل المسافرين)، ودعم فني تقني عبر فريق عمل من مهندسين وفنيين على مدار الساعة لأجهزة وأنظمة (سدايا) في الدول الخمس المطبقة فيها المبادرة، واستلام المواقع، ودوائر نقل المعلومات وتشغيلها وتقديم خدمات الدعم التقني لها على مدار الساعة، إضافة إلى توفير أنظمة احتياطية لضمان استمرارية العمل.

كما يشمل دور (سدايا) في المبادرة التجهيز والإشراف على البنية التحتية التقنية بالتنسيق مع الجهات ذوات العلاقة، وتقديم خدمات الدعم التقني للحقائب المتنقلة المزودة بأجهزة تسجيل السمات الحيوية وتشغيلها حال الاحتياج إليها، إضافة إلى تشغيل أجهزة الشبكات وأجهزة الحماية عالية الخصوصية بما يتناسب مع الأمن السيبراني، حيث عكفت الفرق التقنية في دول المبادرة على التجهيز التقني والفني لمحطات إنهاء إجراءات ضيوف الرحمن المشمولين بالمبادرة عبر أكثر من(60) محطة عمل، وأكثر من (20) حقيبة متنقلة مزودة بالخصائص الحيوية والكاميرات تعمل كمحطات عمل متنقلة، لتقديم الدعم الفني والتقني للجهات الحكومية المشاركة في تنفيذ إجراءات الدخول إلى المملكة في مطارات الدول المشمولة بالمبادرة.

وسعياً من (سدايا) إلى تسخير تقنيات البيانات والذكاء الاصطناعي لخدمة ضيوف الرحمن؛ فقد قدمت (خدمة بنان) وهي عبارة عن جهاز متنقل للتعرف على السمات الحيوية المختلفة لتسجيل مغادرة الحجاج، والتحقق من صلاحية تصريح الحج، حيث تهدف الخدمة إلى تقديم الحلول التقنية المتقدمة في أي مكان وتحت أي ظرف لضمان سلامة حجاج بيت الله الحرام. وتأكيداً على أهمية دورها في تقديم الحلول التقنية؛ أتاحت (سدايا) عبر منظومة (توكلنا) خدمة استعراض بطاقة الحاج في المحفظة الرقمية في تطبيق (توكلنا خدمات) بالتعاون مع وزارة الحج والعمرة. كما قدمت (سدايا) من خلال استشراف، الدعم في صناعة القرار لقطاع الحج والعمرة من خلال حزم من التحليلات والدراسات المتعلقة بمعتمري الداخل والخارج بما يدعم جهود تحقيق السعة المستهدفة وتطوير الخدمات ودعم تصميم المبادرات المختلفة بما يحقق مستهدفات القطاع.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك