الإثنين - الموافق 02 أغسطس 2021م

المملكة تحقق المركز الثاني في أولمبياد البلقان للناشئين للرياضيات 2021

محمد زكى

حققت المملكة العربية السعودية إنجازًا رائدًا بعد أن احتلت المركز الثاني في مسابقة أولمبياد البلقان للناشئين للرياضيات، متقدمة على دول عريقة في المسابقة كـ فرنسا، وبلغاريا، وتركيا، وصربيا، وإندونيسيا، وذلك بحصول المنتخب السعودي للرياضيات على 6 جوائز عالمية (3 ذهبيات وفضية وبرونزيتان) في أولمبياد البلقان للناشئين للرياضيات 2021 في تاسع مشاركة لها في المسابقة على التوالي، مقارنة مع نتائج العام الماضي 2020 في ذات المسابقة بتحقيق ميدالية ذهبية، وأربع ميداليات فضية، وميدالية برونزية، ونافست المملكة بفريقها المكون من 6 طلاب مع 134 طالبًا يمثلون 22 دولة، لترفع المملكة رصيدها في هذه المسابقة إلى 47 جائزة.

ويعد هذا الإنجاز امتدادًا لسلسلة الإنجازات العلمية في المسابقات الدولية التي تشارك فيها المملكة، وثمرة للجهود الشموليّة والعلاقة التكامليّة بين مؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والإبداع ووزارة التعليم وشركائهما الإستراتيجيين وفي مقدمتهم جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية ” كاوست “؛ للمساهمة في إعداد جيل من الطلبة للمنافسة عالميًا، وتمثيل المملكة في المسابقات الدولية، وتحقيق المنجزات، التي ستنعكس على مكانة المملكة في مؤشراتها التنافسية، وفي تطور المنظومة التعليمية.

وحقق الميداليات الذهبية كل من: الطالب محمد الدبيسي والطالب مهدي البيك من إدارة تعليم الشرقية والطالب هادي العيثان من إدارة تعليم الأحساء وسبق لهم أن التحقوا ببرامج موهبة منذ العام 2016 وحصلوا خلال مسيرتهم التدريبية مع “موهبة” في العديد من الملتقيات مايقارب 9000 ساعة تدريبية، إضافة إلى انضمامهم إلى “فصول موهبة” التي تستهدف عددًا من المدارس الحكومية والأهلية ذات المواصفات المتميزة من حيث البنية التحتية، وطرق التدريس، وأساليب التقويم، وأساليب التعلم، وتأهيل المعلمين وتدريبهم، – إضافة إلى المناهج المعتمدة من قبل وزارة التعليم – يتم فيها إضافة مناهج “موهبة” الإضافية المتقدمة المعتمدة عالميًا في مجال تعليم الطلبة الموهوبين والمبدعين.

وحصد الميدالية الفضية الطالب محمد ربيع حافظ من إدارة تعليم المدينة المنورة في أول مشاركة له في مسابقة دولية، وهو من الطلبة الذين خضعوا لبرامج “موهبة” منذ العام 2017 وتلقى على مدار 4 سنوات أكثر من 3000 ساعة تدريبية.

كما فاز بالميداليات البرونزية، كل من الطالب عبدالإله ألطف من إدارة تعليم الشرقية في أول مشاركة له في مسابقة دولية، وهو من الطلبة الذين خضعوا لبرامج موهبة منذ 2017 وعلى مدار 5 سنوات، تلقى خلالها 4000 ساعة تدريبية، والطالب معاذ القحطاني من إدارة تعليم الرياض، في أول مشاركة له في مسابقة دولية، بعد أن خضع لبرامج موهبة منذ 2018 وعلى مدار 4 سنوات، تلقى خلالها 650 ساعة تدريبية إضافة لانضمامهم إلى فصول موهبة.

يشار إلى أن هذه المشاركة تأتي ضمن برنامج موهبة للأولمبيادات الدولية الذي يقام بشراكة إستراتيجية مع وزارة التعليم التي تقوم بتفريغ طلبتها لحضور معسكرات التدريب على مدار العام ويعد واحدًا من 20 برنامجًا ومبادرة مختلفة من مناهج متقدمة وبرامج إثرائية في مجالات العلوم والهندسة والصحة تقدمها موهبة للطلبة الموهوبين سنويًا في رحلة يمر خلالها الموهوب بعدة مراحل تستكشف ميوله وتعززها وتمكنه وتستثمر فيه مع شركائها المحليين والدوليين.

وانطلقت مشاركة المملكة في أولمبياد البلقان للناشئين للرياضيات عام 2013 حيث حقق الفريق السعودي خلال مشاركاته في المسابقة 47 ميدالية، من بينها 4 ميداليات 8 ميداليات ذهبية، و 17 ميدالية فضية، و 22 ميدالية برونزية، لترتفع بهذا الإنجاز لتصبح جوائز طلبة موهبة 435 إنجازًا دوليًّا، تحققت نتيجة رحلة طويلة من التدريب والتأهيل الذي يخضع له الطلاب في البرامج والمعسكرات التي تقيمها مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع “موهبة” بالتعاون مع وزارة التعليم وشركائها الإستراتيجييين، يتدرب خلالها الطالب على مختلف المهارات التي تمكنه من تمثيل المملكة بشكل مشرف، وتحقيق إنجازات ونجاحات، ومنافسة طلبة دول متقدمة في المجالات العلمية، وتجاوزهم والفوز عليهم.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك