الثلاثاء - الموافق 16 أغسطس 2022م

المدير العام لمنظمة التجارة العالمية تشيد بدور المملكة في منظومة التجارة الدولية

محمد زكى

التقت معالي المدير العام لمنظمة التجارة العالمية الدكتورة نجوزي إيويلا في مقر المنظمة بجنيف أمس بمعالي وزير التجارة رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتجارة الخارجية الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي، بحضور معالي نائب وزير التجارة الدكتورة إيمان بنت هباس المطيري، ومندوب المملكة الدائم لدى منظمة التجارة العالمية السفير صقر بن عبدالله المقبل، والمستشار القانوني في البعثة الدكتورة مها بنت سعد القباني.

ورحبت المدير العام للمنظمة خلال اللقاء بمعالي وزير التجارة، مشيدة بالدور القيادي الذي تلعبه المملكة في التجارة الدولية وفي الحفاظ على النظام التجاري متعدد الأطراف، وعلى الجهود التي تبذلها المملكة في شتى مجالات عمل المنظمة وفي رئاسة المجموعة العربية في المنظمة.

وأثنت على نجاح المملكة في مكافحة آثار جائحة كورونا وإسهاماتها في سبيل ضمان وتعزيز الوصول العادل للقاحات إلى مختلف دول العالم بما في ذلك منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

ونوهت المدير العام لمنظمة التجارة العالمية برؤية المملكة 2030 لما تحمله من محاور طموحة تسهم في تعزيز التنوع الاقتصادي وتمكينٍ أكثر للمرأة، كما أثنت على مبادرة الرياض التي قدمتها المملكة إبّان ترأسها لمجموعة العشرين في عام 2020م، بشأن مستقبل منظمة التجارة العالمية، التي شكلت أرضية صلبة وانطلاقة لعملية إصلاح المنظمة.

من جهته قدم معالي وزير التجارة كامل الدعم للقرار الحكيم الذي اتخذته المنظمة بتأجيل المؤتمر الوزاري الثاني عشر في ظل تفشي سلالة جديدة من فيروس كورونا حفاظا على سلامة الجميع ولضمان مشاركة جميع وفود الدول الأعضاء في المؤتمر الوزاري حال انعقاده في أقرب فرصة.

وأكد ضرورة تكثيف الجهود من قبل جميع الدول الأعضاء لإنجاح المؤتمر الوزاري والعمل على ردم هوة الخلافات بين الدول الأعضاء للوصول إلى نتائج إيجابية وفق جدول زمني محدد من أجل الحفاظ على مصداقية ومستقبل المنظمة.

وعبّر الدكتور القصبي عن دعم المملكة للجهود التي تبذلها المنظمة في الاستجابة لجائحة كورونا وفي مجابهة التداعيات الاقتصادية والاجتماعية الناجمة عنها.

واستعرض معاليه الجهود التي بذلتها المملكة والإسهامات التي قدمتها في هذا المجال خلال ترأسها لمجموعة العشرين.

وفي إطار عملية إصلاح المنظمة أكد دعم المملكة لمساعي الدول الأعضاء في عملية إصلاح المنظمة، ودعمها لمنظمة التجارة العالمية والحرص على تعزيز سبل التعاون وتعظيم استفادة المملكة من عضويتها في المنظمة.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك