الأحد - الموافق 28 نوفمبر 2021م

الدكتور الربيعة يوقّع اتفاقيتين مشتركتين مع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) في روما

محمد زكى

التقى معالي المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة اليوم بالمدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) شو دنيو، وذلك في مقر المنظمة بالعاصمة الإيطالية روما.

وجرى خلال اللقاء بحث الأمور ذات الاهتمام المشترك المتعلقة بالمجال الإنساني والإغاثي، خصوصاً ما يتصل بقطاعات الأمن الغذائي والتغذية والتعافي المبكر، ومناقشة سبل تعزيز التعاون المشترك بين الجانبين، بما يسهم في تحقيق العيش الكريم للشعوب المتضررة والمحتاجة.

وقّع الدكتور عبدالله الربيعة والمدير العام لمنظمة الفاو شو دنيو، اتفاقيتين مشتركتين تضمنت الأولى تعزيز التعاون الثنائي المشترك، وتوفير إطار للتعاون بين الجانبين لتعزيز أهدافهم وغاياتهم فيما يتعلق بتحسين الأمن الغذائي ومكافحة سوء التغذية على الصعيد الدولي، وتمهيد الطريق لكلا الطرفين لتعزيز وإرساء شراكة ذات منفعة متبادلة وتحديد هيكلية البرنامج والهدف منه وتنفيذه وإدارته، استنادًا على أسس العلاقة المتبادلة التي تهدف إلى مساعدة المستضعفين والمحرومين، وذلك في سياق مبادرة “يداً بيد” ومشاركة المعرفة والخبرات الميدانية وبناء القدرات و الابتكار وتبادل الدعوات للمشاركة في المؤتمرات و الندوات وورش العمل والمعارض في الموضوعات ذات الاهتمام المُشترك، التي ينظّمها كل جانب.

فيما تضمنت الاتفاقية الثانية تنفيذ مشروع المساعدة الطارئة لسبل العيش الزراعية للسكان المتضررين من الأزمة الإنسانية و فيروس كورونا ( كوفيد – 19 ) في محافظتي حجة ولحج بالجمهورية اليمنية ، يستفيد منها 24.030 فردًا من الأسر اليمنية المزارعة الأكثر احتياجاً والمتأثرة بسبب نقص الأمن الغذائي.

وتهدف الاتفاقية لتحسين الأمن الغذائي والتغذية من خلال توفير الدعم الفوري للمزارعين والأسر الأشد احتياجاً في المجتمعات الزراعية، و تعزيز الإنتاج الحيواني للأسر المستفيدة المالكة للمواشي من خلال توزيع الأعلاف والمكعبات الملحية، وزيادة فرص الحصول على الغذاء للأسر الأشد ضعفاً من خلال توفير البذور والأدوات الزراعية للمزارعين لزيادة إنتاجهم، وتوعية المزارعين من خلال توفير التدريب على الأمن الغذائي للمحاصيل الزراعية وممارسات تربية المواشي.

وأعرب المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة الدكتور عبد الله الربيعة في تصريح له عقب التوقيع عن سروره البالغ لتواجده في المقر الرئيسي لمنظمة الفاو، مشيراً إلى أن الاتفاقية الأولى تهدف لتأكيد التعاون المستقبلي بين الجانبين في العديد من المجالات، فيما من شأن الاتفاقية الثانية أن تسهم في مساعدة الكثير من الأفراد باليمن في تعزيز قدراتهم على الصمود، مؤكداً أنه سيكون هناك المزيد من المشاريع المشتركة بمشيئة الله، معبراً عن اعتزازه بالعمل الثنائي مع منظمة الفاو من أجل مستقبل أفضل للفئات المحتاجة في جميع دول العالم.

كما عبر المدير العام لمنظمة الفاو شو دنيو عن سعادته الكبيرة بالعمل مع مركز الملك سلمان للإغاثة لتطوير العمل الإنساني على مستوى العالم، معرباً عن ترحيبه بالتعاون المثمر مع المركز خاصة في مناطق الصراع والكوارث الطبيعية وحالات الطوارئ الإنسانية، فضلاً عن مشاركة التجارب والخبرات والتنسيق المتبادل بين الجانبين، مؤكداً تقديرهم الواسع لكل الجهود والدعم من المملكة وقيادتها، والعمل معاً لتعزيز التعاون المشترك وتوسيع نطاقه.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك