الأربعاء - الموافق 17 أغسطس 2022م

الحج كارم .. بقلم الاديبة عبير صفوت محمود

أصبح الوقت غير قادر على محي الذكري التى كان بفضلها صناعة المستحيل ، كانت الدافع إلى النجاح الدافع إلى التميز ، تخطي بعض الصعاب وتعصب الأوقات لتكون قادرا على التفرد ، هذا هو معني القصيد الذي قام بصناعة الإسم ونحته ، منذ ذلك الزمن والذكري تراودة بدافع ، بعض التجارب القاسية واطياف الأوقات الصعبة .
كان يسرد قصة الواقع المرير إلى زاوية ، عن النجاح والعسرات التى كانت قبالة قبل النجاح .
فى هذا التوقيت اعتدل المحقق فى جلستة متافف من الأحداث الجارية متسائلا :
كيف يكون ناتج النجاح كل هذه الشوائب فى السيرة النافقة .
قال المحقق : يقولون عن الرجل ، السئ ، والبعض يقول الطيب .
امتقع وجة المحقق حتى قال :
هذا ما قالة صاحب الأرض المجاورة لهذا الرجل الطيب كما يقولون ، قال عنه :
رجل التقوي يبادر الخير والعطاء .
ثم أشار المحقق :
هناك من يقول أيضا عن مشاجرات وعنف من الرجل وتهديد ووعيد .
بادر الطبيب الشرعي :
كان لمقتل الرجل العجوز رمزا مجهول من التساؤلات والإجابة بلا دليل .
استكمل المحقق :
رآه بعض المارة فى الممر الأمامي للقرية ، يقول أحدي القانطين بالقرية ، أن الرجل فى الصباح كان مزعورا وغير مستقر .
تساءل الطبيب :
هل هذا الرجل كان يعمل عند الحج كارم ، العنصر المشتبةبه .
اجاب المحقق بسؤال :
هل تود أن تربط كل قضايا القتل بالرجل .
الطبيب بتأكيد :
كان الرجل طيب السمعة .
المحقق :
لا تبني الحقيقة على واقع ينقصة الأدلة.
الطبيب :
هذا ما سيقررة الدليل .
المحقق بإمتعاض :
يزيد القتلي ولا أدلة لمجرم واحد .
الطبيب :
طريقة القتل واحدة .
المحقق : بعد التفتيش فى بيوت القتلي ، وجدنا بعض الايصالات التى دفعت وبعض الايصالات التى تقول الزوجات أنهم ل رجل البر الحج كارم .
الطبيب الشرعي :
اليس من الغريب وجود الايصالات المتعددة عند القتلي من نفس نوع ورق الايصال والى نفس الشخص وهو الحج كارم .
جلست المرأة ترهن الظن بحقيقة اليقين تقول :
اليوم هو مفاض الحقيقة ثم قالت مالم تستطيع أي امرأة فى القرية أن تقولة ؟
جلس الحج كارم يرهن باحدي يدية سبحة قرمزية ينتظر ولا يتحدث .
قال المحقق وهو ينظر إلى الحج الكارم بوجة البشوش :
كم أن لهذا الوجة بعض التساؤلات.
ابرز المحقق بعض الايصالات وشهادة بعض النساء والرجال المقهورين ، حتى انهار الرجل وخارت قواة وسقطت سبحتة .
أشار الطبيب الشرعي :
الحج كارم هو لب الجرائم .
المحقق:
هو مهدد استقرار رجال القرية ، حيث يقوم باجبارهم على أفعال من الجرائم والمشبوهات ويقدم الخير بالايصالات المتعددة حتى يضمن رضوخهم له .
المحقق باهتمام :
من يمتنع يبعث له من يقتلة .
الطبيب : إذا هذا هو مجرم القرية .
المحقق :
ويتنكر أصحاب الرزيلة فى أثواب الطيبين .

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك