الأربعاء - الموافق 02 ديسمبر 2020م

التواصل لتشجيع تنمية الذات عبر الإنترنت على امتداد العالم العربي DMS تروّج لـ”حلّوها” – أحدث منصة إلكترونية متخصصة في أسلوب الحياة تنضم إلى حافظتها

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 22 أبريل، 2020-محمد زكى

في ظل ما نشهده من تزايد في القيود المفروضة على التنقل والدعوات باتّباع التباعد الاجتماعي التي تشجع المزيد من الأشخاص على البقاء في المنزل والتركيز على الذات، تتنامى الحاجة إلى أدوات إلكترونية تشجع تنمية الذات المنتجة. وسط هذه الخلفية، برزت منصة رقمية إقليمية أخذت هذه المهمة على عاتقها.

وبصفتها أحدث شريك ينضمّ إلى حافظة Digital Media Services (DMS)، تُعتبر “حلّوها” (Hellooha) وجهةً شاملةً تهدف إلى تعزيز التعبير عن الذات وتنمية الذات على امتداد العالم العربي.

وتُمَكِّن منصة “حلّوها”، التي أبصرت النور فيأكتوبر 2015، مستخدميها من الحصول على الدعم في صراعاتهم الشخصية من خلال حوار مجتمعي يظهر جميع المستخدمين فيه بصفة مجهولة. ويُشار إلى أنّ العديد من المستخدمين من مختلف أنحاء العالم العربي قد استفادوا من منصة “حلّوها” لتحسين علاقاتهم وحياتهم المهنية والشخصية. وتُمكّن المنصة المستخدمين العرب من التعبير عن صراعاتهم الشخصية والحصول على نصائح مخصصة من خبراء مع الحفاظ على السرية التامة.

ويستحوذ كل من السوق السعودي والسوق الإماراتي أهم حصة من زائري المنصة، ويزورها حالياً أكثر من 6 ملايين مستخدم فريد من مختلف الفئات العمرية (56 في المائة من الإناث و43 في المائة من الذكور)، وتستضيف أكثر من 20 خبيراً متخصصاً من مختلف المجالات، بما في ذلك، أخصائيو صحة الطفل، ومدربو الحياة، وأخصائيو علم النفس. ويقود هؤلاء الخبراء ويقدّمون مجموعة من المبادرات والمحتوى المتميّز. وتُطرح المواضيع التعليمية من خلال مقالات تثقيفية ورسوم بيانية واختبارات إلكترونية تفاعلية، فيما يتم نشر الوعي بالموضوعات من خلال مقاطع الفيديو (الإعلانات التثقيفية، والمقابلات، والنقاشات المباشرة، والرسوم المتحركة). وتستضيف البوابة أيضاً طيفاً واسعاً من الفعاليات وجلسات التدريب وورش العمل.

وفي إطار تعليقها على هذه الشراكة، قالت منى أبو سليم، مؤسسة منصة “حلّوها”: “نتطلّع قدماً إلى هذه الشراكة مع DMS لمساعدتنا على نشر الوعي بأهمية تنمية الذات على امتداد العالم العربي. وتُعدّ منصة ’حلّوها‘ أول موقع إلكتروني يقدم منصة تفاعلية للمستخدمين لمعالجة القضايا الاجتماعية الرئيسية بسرية، وطلب المشورة من الخبراء في القطاع بصورة مجانية، بغض النظر عن مكانتهم الاجتماعية. ونُعرب عن بالغ حماسنا للتعاون مع DMS لمساعدتنا على الوصول إلى شريحة أوسع من الجمهور في المنطقة”.

ومن جهته استطرد ميشال ملكون، الرئيس التنفيذي لشؤون العمليات لشركة DMS، حول أهمية منصة “حلّوها” خاصةً في خضمّ الوضع الحالي الذي يفرضه انتشار فيروس “كوفيد-19″، قائلاً: “في إطار سعينا المستمر لجلب المعلنين إلى أفضل المنصات، فإننا متحمّسون للغاية لانضمام منصة ’حلّوها‘ إلى حافظتنا. وخلال هذه الفترة المضطربة، كثّف العديد من الأشخاص جهودهم على الصعيد الفردي والمجتمعي للمساهمة في خلق مستقبل أفضل من خلال الفعل الإيثاري المتمثّل في التباعد الاجتماعي. وتُعيد قصص الاهتمام الإنساني والأعمال الملهمة التأكيد على إيماننا، وتشهد منصات أسلوب الحياة من قبيل منصة ’حلّوها‘اهتماماً هائلاً من مستخدميها فيما يخصّ معرفة المزيد عن إنجازات الأشخاص والجهود التي يبذلونها. وتُشكل هذه الأمور مجتمعةً فرصةً سانحةً للعلامات التجارية التي تسعى إلى التحوّل إلى أصوات إيجابية”.

 

التعليقات


Fatal error: Allowed memory size of 41943040 bytes exhausted (tried to allocate 20480 bytes) in /home/alfaraen/public_html/wp-includes/taxonomy.php on line 3250